بلطجية يفضون مؤتمرا للإصلاح بالأردن   
السبت 1432/11/18 هـ - الموافق 15/10/2011 م (آخر تحديث) الساعة 19:27 (مكة المكرمة)، 16:27 (غرينتش)

البلطجية هاجموا معتصمين مطالبين بالإصلاح في أكثر من مناسبة مؤخرا (الجزيرة-أرشيف)

هاجمت مجموعة كبيرة ممن يعرفون بـ"البلطجية" مهرجانا خطابيا لشخصيات عشائرية وسياسية أردنية تداعت تحت اسم "مؤتمر سلحوب الإصلاحي"، بالقرب من العاصمة الأردنية عمان.

وأطلق المهاجمون الأعيرة النارية من أسلحة آلية، مما أسفر عن وقوع إصابات بين المشاركين وبينهم سياسيون إلى جانب حرق أكثر من أربعين سيارة تعود للمشاركين.

وكان من بين المشاركين في مؤتمر سلحوب الإصلاحي رئيس الوزراء الأردني الأسبق أحمد عبيدات، ورئيس الدائرة السياسية في جبهة العمل الإسلامي زكي بني ارشيد، إلى جانب شخصيات عشائرية وسياسية معارضة.

وقال مراسل الجزيرة في عمان حسن الشوبكي إن هناك مخاوف متزايدة في صفوف المطالبين بالإصلاح بسبب استخدام المهاجمين الأسلحة الآلية وإطلاق الرصاص, مشيرا إلى تكرار مثل هذه الهجمات في الأيام والأسابيع الماضية.

وأشار إلى أن المطالبين بالإصلاح يقولون إن الهجمات المتكررة على مؤتمراتهم تتم برعاية رسمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة