تبرئة شفيق ونجلي مبارك من تهمة فساد   
الخميس 16/2/1435 هـ - الموافق 19/12/2013 م (آخر تحديث) الساعة 15:37 (مكة المكرمة)، 12:37 (غرينتش)
براءة أحمد شفيق تمهد الطريق أمام عودته إلى مصر حسب قول بعض المصادر (الجزيرة)

برأت محكمة مصرية اليوم الخميس ساحة رئيس الوزراء المصري الأسبق أحمد شفيق وعلاء وجمال نجلي الرئيس المخلوع حسني مبارك، من تهمة الاستيلاء على أرض مملوكة لجمعية إسكان لضباط القوات الجوية.

وحوكم شفيق غيابياً، وهو يقيم في دبي منذ فوز منافسه محمد مرسي عليه في انتخابات الرئاسة التي أجريت العام الماضي.

وقضت محكمة جنايات شمال القاهرة المنعقدة في أكاديمية الشرطة ببراءة أحمد شفيق وعلاء وجمال مبارك في القضية المعروفة إعلامياً بأرض الطيارين، وذلك "لانقضاء الدعوى".

وكان قاضي تحقيق قد أحال شفيق وابني مبارك للمحاكمة بتهم تتصل بقيام شفيق ومسؤولين آخرين في الجمعية بتخصيص نحو 40 ألف متر مربع من الأرض المخصصة لجمعية إسكان ضباط القوات الجوية بمحافظة الإسماعيلية شرقي القاهرة، لعلاء وجمال مقابل ثمن قيل إنه زهيد.

ويحاكم ابنا مبارك في قضيتي فساد أخريين تتعلق إحداهما بالمضاربة في البورصة والأخرى باستخدام أموال عامة في بناء وتأسيس وصيانة قصور ومكاتب مملوكة لهما، وتعاد محاكمتهما في قضية فساد ثالثة تتصل بالحصول على قصور في منتجع شرم الشيخ على البحر الأحمر بثمن زهيد من رجل أعمال مقابل تسهيل استيلائه على أرض مملوكة للدولة في المنتجع.

كما حكمت المحكمة -وهي إحدى دوائر محكمة جنايات القاهرة- حضورياً على باقي المتهمين أعضاء مجلس إدارة الجمعية وهم اللواء طيار نبيل فريد شكري، واللواء طيار محمد رضا عبد الحميد صقر، واللواء محمد رؤوف حلمي، واللواء محمد كمال فخر الإسلام الصاوي، بالبراءة أيضاً "لانقضاء الدعوى".

ونسبت وكالة أسوشيتدبرس لمسؤولين في أمن مطار القاهرة قولهم إن قرار المحكمة يقضي ببطلان أوامر سارية باعتقال شفيق -وهو ضابط سابق في القوات الجوية المصرية- بمجرد وصوله إلى البلاد عبر أي ميناء من موانئ الدخول، وهو ما يمهد الطريق أمام عودته إلى مصر.

ومن غير الواضح حتى الآن هل يخطط شفيق للانخراط مجدداً في الحياة السياسية أم لا؟

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة