هل يفسد فيورنتينا انتقال صلاح لروما؟   
الأحد 9/10/1436 هـ - الموافق 26/7/2015 م (آخر تحديث) الساعة 17:33 (مكة المكرمة)، 14:33 (غرينتش)

توصل نادي روما الإيطالي لاتفاق كامل بشأن التعاقد مع النجم المصري محمد صلاح من صفوف تشلسي الإنجليزي، وسط تهديدات من جانب فيورنتينا باللجوء إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

وذكرت صحيفة "لا ريبوبليكا" أن فيورنتينا مصمم على اللجوء إلى لجنة التحكيم بالفيفا في حال انضم صلاح إلى روما من أجل الحصول على تعويض مناسب، بعد أن قرر اللاعب المصري عدم الوفاء بعقد الإعارة مع النادي والرحيل إلى روما.

وفي حال نفذ فيورنتينا تهديده فإن تشلسي على الأرجح سيكون مطالبا بدفع تعويض إلى فيورنتينا، بجانب إيقاف صلاح لستة أشهر، وفقا لشبكة "سكاي سبورتس".

وانضم صلاح إلى فيورنتينا في يناير/كانون الثاني الماضي بعقد إعارة لمدة ستة أشهر، ضمن صفقة مقايضة شهدت انتقال الكولومبي خوان كوادرادو إلى تشلسي.

وأعطى عقد الإعارة الحق لفيورنتينا لتمديد بقاء صلاح لعام آخر مقابل مليون يورو (1.097 مليون دولار)، وهو المبلغ الذي تم دفعه بالفعل في يونيو/حزيران الماضي، كما يتضمن العقد بندا يسمح للفريق الإيطالي بشراء النجم السابق لبازل السويسري مقابل 18 مليون يورو (19.753 مليون دولار) في 2016.

ولكن النجم المصري شدد على أنه وقع اتفاقية منفصلة تعطيه الحق في رفض تجديد بقائه مع فيورنتينا، في الوقت الذي يؤكد فيه النادي الإيطالي أن هذه الاتفاقية لم يتم تسجيلها لدى السلطات، وبالتالي ليست قانونية.

وأوضح فيورنتينا أنه أجرى اتفاقا شفهيا مع صلاح يسمح له بالرحيل في موعد نهائي أقصاه الثلاثون من يونيو/حزيران، ولكن اللاعب تخلف عن المهلة المحددة.

ويسعى فيورنتينا للخروج بأقصى مكاسب ممكنة من هذه المعضلة، حيث يرغب في الحصول على مبلغ مالي أو استعارة أحد لاعبي تشلسي أو ماتيا ديسترو مهاجم روما مقابل التنازل عن شكوى صلاح.

يأتي ذلك في الوقت الذي حسم فيه روما تفاصيل انتقال صلاح من صفوف تشلسي، وفقا لوكيل أعمال اللاعب المصري رامي عباس.

وقال عباس لـ"لاروما 24" مساء السبت "المحادثات مع روما تتواصل ونتفاوض حاليا بِشأن مكافآت اللاعب".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة