اليابان تحظر مشروبا ممزوجا بالفياغرا   
الجمعة 1421/11/16 هـ - الموافق 9/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

حظرت اليابان مشروبا غازيا يحتوي على أحد مكونات عقار الفياغرا المعالج للضعف الجنسي، بعد ظهور إعلانات للمشروب في مجلات وعلى شبكة الإنترنت تصفه بأنه الحل لمشاكلك الليلية.

وقالت مسؤولة حكومية إن حوالي 47 ألف زجاجة من هذا المشروب استوردت من الصين منذ عام وبيعت جميعها عدا أربعة آلاف زجاجة.

وأضافت أن كل زجاجة تحتوي على 64.3 ملغ من السيلدنافيل وهي مادة كيميائية نشطة في الفياغرا. وقالت إن هذه الكمية تزيد كثيرا عن تلك الموجودة في أقراص الفياغرا المباعة في اليابان والتي تتراوح بين 25 و50 ملغ في القرص.

وقالت من المؤكد أن له نفس مفعول الفياغرا، مضيفة أن المشروب ينتهك قوانين الدواء في اليابان.

وكانت الزجاجة الواحدة من المشروب والتي تحتوي على 20 ملل تباع بثلاثة آلاف ين (25.70 دولار)، في حين يباع قرص الفياغرا في اليابان بما بين 1100 و1300 ين.

وقالت وكالة كيودو للأنباء إن الشركة المستوردة للمشروب أعلنت أنه مصنوع من فواكه صينية تشبه العنب، وأنها لم تكن تعلم باحتوائه على المادة الكيميائية.

ويقدر عدد من يعانون من الضعف الجنسي في اليابان بحوالي 9.8 ملايين رجل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة