تقدم بمباحثات تشكيل حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية   
الاثنين 1427/8/18 هـ - الموافق 11/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 8:46 (مكة المكرمة)، 5:46 (غرينتش)

مباحثات إيجابية وبناءة بين عباس وهنية (الفرنسية)

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية حماس عن إحراز تقدم كبير في المباحثات التي أجراها رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية مع الرئيس محمود عباس في غزة بخصوص إمكانية تشكيل حكومة وحدة وطنية.

 

ونقلت رويترز عن المتحدث باسم حماس سامي أبو زهري قوله إن اللقاء بين عباس وهنية في غزة كان مثمرا وإيجابيا. وكان هنية أعرب قبل اللقاء عن أمله في تشكيل حكومة الوحدة الوطنية قريبا. وأضاف أن تقدما أحرز وقد تعقبه قريبا ترتيبات عملية نحو تشكيل حكومة جديدة، ولكنه لم يدل بتفصيلات.

 

مسؤول فلسطيني كبير تحدث شريطة عدم ذكر اسمه بأن الحكومة التي تقودها حماس قد تصنف على أنها "حكومة بالإنابة" ابتداء من الاثنين وستحتفظ بهذا اللقب إلى أن يتم تشكيل حكومة وحدة جديدة.

 

وكانت حماس أعادت التأكيد على رغبتها بتشكيل حكومة وحدة وطنية ولكن بقياسات وطنية لا خارجية, رافضة شروط اللجنة الرباعية وشروط رئيس الوزراء البريطاني توني بلير باعتبارها "شروطا ظالمة".

 

ويأتي موقف حماس هذا في أعقاب إعلان بلير استعداده للحديث مع حكومة وحدة فلسطينية ووقف مقاطعتها, إذا هي استجابت لمطالب اللجنة الرباعية الدولية.

 

وأوضح بلير في لقاء مع الجزيرة أنه يرى في إقامة حكومة وحدة وطنية فلسطينية بمشاركة حماس فرصة تتيح اعترافا دوليا غربيا خاصة إذا قبلت الحكومة المأمولة بخريطة الطريق أساسا للعملية السياسية مع إسرائيل.

 

عباس وأولمرت
عباس أبلغ بلير استعداده للقاء أولمرت (رويترز)
من جانبه أعرب الرئيس الفلسطيني عن استعداده للقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت دون شروط, وذلك في رده على مبادرة مشابهة تقدم بها أولمرت خلال محادثاته مع رئيس الوزراء البريطاني توني بلير بالقدس السبت.

 

وبخصوص الموقف من اللقاء المرتقب بين عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت, قال هنية إن الأهم من اللقاء هو أن يكون عند الإسرائيليين ما يقدمونه للشعب الفلسطيني.

 

كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات قال إن عباس اتفق مع بلير على عودة الأخير إلى منطقة  الشرق الأوسط بعد شهرين من أجل متابعة جهوده لإحياء عملية السلام وإنجاز تقدم على الأرض في هذه العملية.

 

خطة سلام
"
مصر تعتزم طرح خطة للسلام في الشرق الأوسط تستند إلى تصور مقترح مسبقا لحدود الدولة الفلسطينية القادمة يتم التفاوض مع الجانب الإسرائيلي للوصول إليه
"
وفي القاهرة
قال وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط إن مصر تعتزم طرح خطة للسلام في الشرق الأوسط تستند إلى تصور مقترح مسبقا لحدود الدولة الفلسطينية القادمة يتم التفاوض مع الجانب الإسرائيلي للوصول إليه.

 

وفي السياق ذاته حث كل من العاهل الأردني عبد الله الثاني والرئيس المصري حسني مبارك المجتمع الدولي على الإسراع في استئناف مباحثات السلام بالشرق الأوسط.

 

جاء الإعلان المصري بعد زيارة لعمان قام بها الرئيس المصري حسني مبارك والتقى خلالها العاهل الأردني عبد الله الثاني. وجدد الزعيمان في ختام مباحثاتهما دعمهما للسلطة الفلسطينية في الجهود المبذولة لتشكيل حكومة وحدة وطنية.

 

وأكد الزعيمان فشل الحلول الأحادية الجانب في التعامل مع قضايا المنطقة، وأنها لا يمكن أن تكون بديلا للحلول الشاملة, مؤكدين بذلهما تحركات جادة بهدف إطلاق عملية السلام.


 

الوضع الميداني
ميدانيا استشهد
فتى فلسطيني وأصيب شقيقه بجروح خطرة الأحد في تبادل لإطلاق النار بين القوات الإسرائيلية وفلسطينيين في جنوب قطاع غزة.

 

وأفادت مصادر طبية وأمنية فلسطينية بأن الفتى جهاد أبو سنايمة (14 عاما) قتل وأصيب شقيقه (19 عاما) في منزلهما قرب مطار الدهانية قرب رفح.

 

وتواصل قوات الاحتلال حملة عسكرية في غزة منذ أواخر يونيو/حزيران الماضي بدأت إثر أسر جندي إسرائيلي على أيدي نشطاء من غزة, فيما أقام الجيش الإسرائيلي قاعدة في مطار غير مستخدم قرب رفح.

 

واستشهد ما لا يقل عن 210 فلسطينيين نصفهم تقريبا من المدنيين خلال الحملة الإسرائيلية المستمرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة