العقاقير المخفضة للكولسترول تقلص إصابة العين بالمياه الزرقاء   
الأربعاء 24/5/1427 هـ - الموافق 21/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 14:58 (مكة المكرمة)، 11:58 (غرينتش)

يعتقد باحثون أميركيون أن العقاقير التي تخفض الكولسترول لها فائدة إضافية بتقليص خطر الإصابة بأكثر أنواع المياه الزرقاء في العين شيوعا.

وتسبب إصابة النواة بالمياه الزرقاء تعكيرا لعدسة العين مع تقدم الإنسان في العمر. ويعتقد أن الإصابة بالمياه الزرقاء مرتبطة بنقص المواد المضادة للأكسدة التي تمنع مواد كيماوية من إتلاف خلايا الجسم.

وعلى اعتبار أن العقاقير المخفضة للكولسترول تدعم الأنشطة المضادة للأكسدة في الجسم فستعمل على تقليل احتمال الإصابة بزرقة العين.

وجاء في الدراسة التي قاد فريق العمل بها باربرة كلين من جامعة ويسكونسن في ماديسون ونشرت في دورية الجمعية الطبية الأميركية، أن الأشخاص الذين يحصلون على عقاقير مخفضة للكولسترول يتقلص لديهم بنسبة تصل إلى 60% احتمال الإصابة بهذا النوع من المياه الزرقاء.

وتصيب المياه الزرقاء نحو نصف المسنين الذين تتراوح أعمارهم بين 65 و74 عاما، ويعتقد أن لها مكونا وراثيا ويمكن أن يكون سببها إصابة في العين أو التعرض لفترة طويلة للأشعة فوق البنفسجية.

ويعتبر قائدو طائرات الركاب أكثر عرضة للخطر. ويمكن عادة إزالة المياه الزرقاء بإجراء عملية جراحية.

وشملت الدراسة 1299 شخصا أصيب 210 منهم بالمياه الزرقاء على النواة على مدى سبع سنوات، ولم تظهر الدراسة أي أثر ملموس للعقاقير المخفضة للكولسترول على الأنواع الأخرى للمياه الزرقاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة