مانديلا يدعو لثورة اجتماعية على الإيدز   
الاثنين 1424/7/27 هـ - الموافق 22/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نيلسون مانديلا يترأس الحملة العالمية لمكافحة الإيدز (الفرنسية)
دعا رئيس جنوب أفريقيا السابق نيلسون مانديلا للتصدي لوباء نقص المناعة المكتسب (الإيدز) الذي يجتاح البلاد قائلا إن مواجهة المرض تتطلب ثورة اجتماعية على غرار تلك التي أنهت عقودا من الحكم العنصري فيها.

وفي منتدى خاص بالشباب عقد بجوهانسبرغ وحضره صاحب شركة مايكروسوفت لتكنولوجيا المعلومات بيل غيتس، قال مانديلا إن جنوب أفريقيا تواجه واقعا يتمثل في أن فيروس الإيدز يهدد مستقبلها أكثر من أي شيء آخر خلال القرون الأخيرة.

وأضاف مانديلا في المنتدى أن مسؤولية مقاومة تفشي المرض تقع على عاتق الشبان الذين يمثلون أكبر ناقل للمرض.

ويتصدر الزعيم الأفريقي (85 عاما) الذي أصبح رمزا للنضال ضد الحكم العنصري للبلاد حملة عالمية لمنع انتشار فيروس الإيدز.

ويوجد في جنوب أفريقيا نحو خمسة ملايين مصاب بالفيروس المسبب لمرض نقص المناعة المكتسب مما يجعلها أشد الدول تضررا من المرض في العالم. ويقول نشطاء مكافحة الإيدز إن المرض هو السبب الرئيسي الآن للوفيات بالبلاد حيث يودي بحياة نحو 600 شخص يوميا.

ويمول غيتس -وهو أغنى رجل في العالم- برامج للتثقيف بخصوص الإيدز فضلا عن الوقاية والعلاج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة