اعتقال كويتي بتهمة العمل لصالح تنظيم الدولة   
الجمعة 23/11/1437 هـ - الموافق 26/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 13:32 (مكة المكرمة)، 10:32 (غرينتش)

أعلنت وزارة الداخلية الكويتية الخميس القبض على موظف حكومي كويتي وثلاثة من شركائه في العراق والأردن بتهمة اختراقهم مواقع إلكترونية رسمية لبعض الدول بهدف "نشر الفكر المتطرف".

وأوردت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) نقلا عن بيان من إدارة الإعلام الأمني بالوزارة أن الأجهزة الأمنية (في الكويت) ألقت القبض المتهم بعد ضبطه متلبسا وقد اعترف بقيامه بتلك الأفعال.

وجاء في بيان الداخلية أن "الأجهزة الأمنية المختصة قبضت على المتهم عثمان زبن نايف (كويتي الجنسية من مواليد 1990) يعمل بإحدى المؤسسات الحكومية بالدولة مستغلا مكتبه وجهاز الحاسب الإلكتروني (الكمبيوتر) الذي بعهدته، لاختراق المواقع الرسمية في بعض الدول الشقيقة والصديقة، ونشر الفكر المتطرف لما يسمى بتنظيم داعش الإرهابي عبر وسائل التواصل الاجتماعي لتلك الجهات وبالتعاون مع شركاء له خارج البلاد".

وأوضح البيان أن المتهم أرشد عن شركائه في العملية، وهم ثلاثة أشخاص تم ضبط متهمين اثنين منهم بالعراق والثالث بالأردن مساء الخميس، بالتعاون الوثيق مع الأجهزة الأمنية المختصة في البلدين.

ولم يورد البيان أي معلومات شخصية عن أي من الشركاء الثلاثة، لكنه قال إن المتهم الكويتي "أقر واعترف بأنه عضو رئيسي في ما يسمى بجيش الخلافة الإلكتروني (التابع لـتنظيم الدولة والمختص باختراق تلك المواقع) حيث يقوم بنشر المعلومات الأمنية والحساسة منها باستخدام كنية ولقب خاص به، ليتم استخدامها واستغلالها من قبل عناصر التنظيم الإرهابي".  

وأشار البيان إلى أنه تم "تحويل المتهم إلى النيابة العامة بتهمة الانضمام إلى تنظيم إرهابي واختراق مواقع إلكترونية لترويج أفكار ما يسمى داعش" دون أن يوضح العقوبة التي قد يواجهها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة