اعتقال كوبيين في فلوريدا بتهمة التجسس   
الجمعة 12/6/1422 هـ - الموافق 31/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ألقى عملاء مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي القبض على مواطن كوبي وزوجته في ميامي بولاية فلوريدا بتهمة التجسس لصالح كوبا. ويأتي الاعتقال في إطار قضية شبكة التجسس الكوبية التي اعتقل على خلفيتها حتى الآن خمسة أشخاص.

وأعلن مصدر مسؤول في مكتب التحقيقات الفدرالية (F.B.I) أنه تم اعتقال جورج غارسيا وزوجته مارسيل بتهمة التورط في شبكة التجسس. وقال المصدر في مؤتمر صحفي إنه وجهت تهمة محاولة جمع معلومات عن جماعات المعارضة الكوبية في الولايات إلى غارسيا وزوجته.

كما تضمنت الاتهامات أيضا محاولة الحصول على معلومات عن المنشآت العسكرية الأميركية لصالح الاستخبارات الكوبية. وأوضح المسؤول أنه في حال إدانة المتهمين سيواجهان عقوبة السجن لمدة 15 عاما.

وأكد المصدر أن التحقيقات مازالت مستمرة في هذه القضية. وكانت هيئة محلفين في ميامي قد أدانت في 8 يونيو/ حزيران الماضي خمسة كوبيين بتهمة التجسس لصالح هافانا. ويواجه ثلاثة منهم على الأقل عقوبة السجن مدى الحياة.

وكان عملاء (F.B.I) قد ألقوا القبض على الكوبيين الخمسة في سبتمبر/ أيلول عام 1998. وقد اعترفت السلطات الكوبية مؤخرا في بيان رسمي بأن مواطنيها الخمسة كانوا يحاولون التصدي لما أسمته بخطة إرهابية ضد الشعبين الكوبي والأميركي.

وقد نفى دفاع المتهمين تهمة التجسس وقال في مرافعته إنهم كانوا يحاولون التصدي لمنظمات متطرفة في فلوريدا من المعارضين الكوبيين تخطط لاعتداءات ضد كوبا، ولكن الأنباء أشارت إلى اعتراف الكوبيين الخمسة بأنهم نقلوا إلى هافانا معلومات عن جهاز (F.B.I).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة