مقتل حاكم محلي جنوب الشيشان برصاص مجهولين   
الأربعاء 1426/10/29 هـ - الموافق 30/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:53 (مكة المكرمة)، 12:53 (غرينتش)

استمرار الاضطرابات في الشيشان رغم إجراء الانتخابات (رويترز)
قتل مسلحون مجهولون حاكم إحدى القرى في جنوب العاصمة الشيشانية غروزني, في وقت لا تزال فيه السلطات هناك تفرز أصوات الانتخابات التي اعتبرتها موسكو دلالة على استقرار الأوضاع في الجمهورية المسلمة.

وقال الناطق باسم فرع وزارة الداخلية جنوب روسيا اليوم إن إبراهيم أمباشاييف قتل الثلاثاء على يد مجموعة مسلحة اقتحمت بيته وأطلقت عليه وابلا من الرصاص قبل أن تلوذ بالفرار.

وقتل في العملية ابن الحاكم كما جرح شرطيان هرعوا إلى المكان لتقديم المساعدة. وتدنت نسبة المواجهات الكبيرة في إقليم الشيشان لتحل محلها عمليات منظمة ضد القوات الروسية والمتعاونين معها.

وتأتي هذه العملية بعد يومين من الانتخابات البرلمانية التي جرت في الجمهورية والتي أشاد بها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين باعتبارها مؤشرا على الاستقرار فيها.

غير أن المقاتلين الشيشان وصفوا تلك الانتخابات بأنها "مهزلة جديدة" وأنها أسفرت عن "فشل جديد".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة