اكتشاف ثلاث رسائل تحمل الجمرة الخبيثة في باكستان   
الجمعة 1422/8/16 هـ - الموافق 2/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

باكستاني يرتدي ملابس واقية يقوم بتطهير مكاتب صحيفة جانغ بعد اكتشاف الجمرة الخبيثة فيها

أكدت السلطات الباكستانية وجود ثلاث رسائل وصلت عبر البريد وتحتوي على بكتيريا الجمرة الخبيثة بيد أنها لم تتسبب في حالات إصابة بالمرض.

وقال وزير العلوم والتكنولوجيا الباكستاني عطور رحمان "هناك ثلاث حالات مؤكدة ولم يصب أحد بالمرض لحسن الحظ"، وأضاف أن أربعة أشخاص يتلقون العلاج اللازم في المستشفى. وأوضح أن هذه الحالات اكتشفت في مصرف وشركة معلوماتية وصحيفة.

وقال صحفيون في جريدة باكستانية كبرى إن مظروفا وصل إليهم عبر البريد احتوى على مسحوق أبيض تبين عند فحصه فيما بعد أنه يحتوي بكتريا الجمرة الخبيثة. وقد وصل المظروف الأسبوع الماضي إلى صحيفة ديلي جانغ الصادرة بلغة الأوردو في كراتشي جنوبي باكستان.

غرفة الأخبار في الصحيفة منطقة مغلقة

وأغلقت الصحيفة اليوم الجمعة قاعة تحريرها لمدة 24 ساعة وبدأت فيها عمليات تطهير المكاتب. وخضع العاملون الذين لمسوا المظروف إلى فحوصات طبية وبدؤوا بتناول المضادات الحيوية.

من جهة أخرى نقل موظف باكستاني في مصرف أجنبي في المدينة إلى المستشفى بعد أن لمس رسالة مشبوهة في البنك. كما تلقت مكاتب مصنع الحاسبات الإلكترونية ديل في كراتشي رسالة ملوثة.

وقال متحدث باسم الحكومة إن الأشخاص الذين يحتمل تعرضهم لبكتيريا الجمرة الخبيثة في الحالتين خضعوا للعلاج بالمضادات الحيوية، واستبعد وجود حالات إصابة خطيرة.

وقال إنه من السابق لأوانه تحديد ما إذا كانت تلك الحالات لها صلة بما يجري في الولايات المتحدة التي توفي بها أربعة أشخاص متأثرين بإصابتهم بالجمرة الخبيثة. وتعد هذه أول حالة يظهر فيها مرض الجمرة الخبيثة في باكستان منذ وقوع الهجمات على الولايات المتحدة في الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة