إسرائيل تحبط مخططا تفجيريا بحيفا وتنسبه لأحرار الجليل   
الثلاثاء 1430/3/27 هـ - الموافق 24/3/2009 م (آخر تحديث) الساعة 14:19 (مكة المكرمة)، 11:19 (غرينتش)

 إسرائيل رجحت وقوف جماعة تسعى للثار من عدوان غزة وراء محاولة التفجير
(الفرنسية-أرشيف)

قالت الشرطة الإسرائيلية إنها أحبطت مخططا لتنفيذ عملية تفجيرية في مجمع تجاري بمدينة حيفا شمال إسرائيل، وتشير تقارير إعلامية إسرائيلية إلى أن جماعة فلسطينية تبنت المخطط.

وأفادت الشرطة الإسرا ئيلية اليوم بأنها أبطلت الليلة الماضية مفعول سيارة ملغومة تركها أشخاص عند مركز تجاري.

وقال المتحدث باسم الشرطة ميكي روزينفيلد إن انفجارا صغيرا ربما نجم عن تفجير تم بصورة غير متقنة لفت انتباه الشرطة إلى ساحة انتظار السيارات بالمركز التجاري في حيفا.

وأضاف المتحدث أن الشرطة عثرت على "شحنة ناسفة ضخمة" في السيارة واستدعت خبراء المتفجرات، وقال "نعتقد أنها كانت محاولة لشن هجوم إرهابي".

وتم إخلاء المجمع التجاري وإغلاق الطرق المؤدية إليه من جميع الاتجاهات. وتوضح التحقيقات الأولية أن السيارة مملوكة لسيدة من سكان القدس ويحتمل أن تكون قد سرقت منها. وقررت الشرطة وضع أفرادها في حالة استنفار خلال الأيام المقبلة تحسبا لأي طارئ.

وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن جماعة فلسطينية غير معروفة على نطاق واسع تطلق على نفسها اسم "كتائب أحرار الجليل" أعلنت مسؤوليتها عن زرع القنبلة.

ونقل عن الجماعة قولها إنها كانت تريد الثأر من هدم الاحتلال الإسرائيلي لمنازل فلسطينيين في القدس والحرب التي شنتها إسرائيل على غزة في الآونة الأخيرة وخلفت أكثر من 1400 شهيد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة