عسيري: الحوثيون استغلوا مشاورات الكويت للتسلح   
الأربعاء 14/11/1437 هـ - الموافق 17/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 4:54 (مكة المكرمة)، 1:54 (غرينتش)

اتهم المتحدث باسم التحالف العربي لإعادة الشرعية إلى اليمن اللواء الركن أحمد عسيري مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح باستغلال مشاورات السلام لإعادة التزود بالسلاح. 

وقال عسيري إن مليشيات الحوثي وصالح كانت تخدع المجتمع الدولي من خلال المشاركة في مشاورات السلام بالكويت، بهدف إعادة تنظيم صفوفها ومواصلة تسليح قواتها للعودة إلى القتال. 

وأشار المتحدث باسم التحالف العربي إلى أن تلك المليشيات ليست لديها أي أجندة سياسية, حسب تعبيره.

ويأتي ذلك مع مقتل سبعة مدنيين في مدينة نجران جنوب السعودية جراء سقوط قذائف أطلقها الحوثيون من وراء الحدود.

وفي السادس من الشهر الحالي، أعلن المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد انتهاء محادثات الكويت، متعهدا باستئنافها في غضون شهر في مكان يحدد لاحقا، وقال في مؤتمر صحفي إن المعضلة الكبرى التي واجهتها المشاورات اليمنية في الكويت هي انعدام الثقة بين الأطراف المشاركة فيها.

وعلق عسيري آنذاك بأنه لمس نوعا من المجاملة من المبعوث الأممي للطرف المعطل لمشاورات الكويت، مؤكدا أن "الانقلابيين" لم يقدموا على مدار ثلاثة أشهر -هي عمر المشاورات- أي نقطة إيجابية تؤدي إلى إيجاد حل سياسي للأزمة اليمنية، في حين تجاوبت الحكومة الشرعية مع جميع ما طرحه المبعوث الأممي، حسب قوله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة