برلسكوني يمنى بهزيمة انتخابية جديدة   
الثلاثاء 1424/4/11 هـ - الموافق 10/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سيلفيو برلسكوني
تعرض اليمينيون بزعامة رئيس الحكومة الإيطالية سيلفيو برلسكوني لهزيمة جديدة أمس الاثنين في الانتخابات الفرعية في إيطاليا بخسارتهم منطقة فريولي فينيتسيا جوليا بعد أسبوعين على خسارتهم مقاطعة روما.

وقبل صدور النتائج الرسمية أقر روبرتو روسو المنسق الإقليمي لحزب برلسكوني "فورتسا إيطاليا" بهزيمة قاسية وقال "كان لدينا شعور بإمكانية الخسارة لكن ليس بهذا الحجم".

وأظهرت آخر الأرقام الرسمية الصادرة عن وزارة الداخلية بعد فرز الأصوات في 1325 مكتبا اقتراعيا من أصل 1382 حصول مرشح يسار الوسط الشخصية السياسية المعروفة ورئيس بلدية ترييستي سابقا ريكاردو إيللي على 53.35% من الأصوات مقابل 43.10% لمرشحة اليمينيين أليساندرا غيرا.

وكان برلسكوني فرض غيرا على رأس لائحة رابطة الشمال اليمينية المناهضة للأجانب والتي يتزعمها أومبيرتو بوسي مما أثار انشقاقات داخل فورتسا إيطاليا في هذه المنطقة.

وإذا أكدت الأرقام الرسمية هذه النتيجة فستشكل خسارة هذه المقاطعة الإيطالية الشمالية الغنية الهزيمة السياسية الكبيرة الثانية لبرلسكوني بعد أن خسرت لائحته قبل أسبوعين غالبيتها في مقاطعة روما مع حصول مرشح اليسار على أكثر من 53% من الأصوات.

وقد تشكل الهزيمة الجديدة أيضا تحذيرا لبوسي الذي قد يعاد النظر في ثقله في الحزب. وبنتيجة هذه الانتخابات سيحكم اليسار سبعا من المقاطعات الـ12 التي شهدت عملية اقتراع في مقابل خمس مقاطعات لليمين، وكانت هذه المقاطعات موزعة مناصفة بين المعسكرين قبل الانتخابات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة