مشرف يجدد الدعوة لحل نهائي لقضية كشمير   
السبت 1427/2/10 هـ - الموافق 11/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:17 (مكة المكرمة)، 21:17 (غرينتش)

عملية السلام ستؤدي إلى إنهاء الصراع على كشمير (رويترز-أرشيف)  

دعا الرئيس الباكستاني برويز مشرف القيادة الهندية لاغتنام الفرصة للوصول إلى سلام دائم بين البلدين عبر حل قضية إقليم كشمير.

وجدد مشرف مقترحاته بنزع السلاح وتطبيق الحكم الذاتي في إقليم جامو وكشمير المتنازع عليه بين الهند وباكستان.

وأضاف "اعتقد بكل قوة أن هناك بيئة مهيأة حاليا على كل من المستويين الإقليمي والدولي، من أجل حل نهائي لكشمير، وأن البيئة لم تكن ملائمة في أي وقت مثلما هي ملائمة الآن".

جاءت هذه الدعوة خلال مؤتمر فريد من نوعه ينعقد في العاصمة الباكستانية إسلام آباد, يشارك فيه الزعماء الكشميريون كأفراد وليس كسياسيين.

ويشارك في الحوار المغلق الذي نظمته منظمة "بجواش" وهي منظمة دولية غير حكومية، زعماء من الهند وباكستان والشقين الواقعين تحت سيطرة الهند وباكستان من إقليم كشمير.

وقال كبير منسقي فرع منظمة بجواش بباكستان طلعت مسعود إن هذه الجهود تهدف إلى دفع الحوار القائم بين إسلام آباد ونيودلهي والوصول إلى اتفاق بشأن تسوية لمسألة كشمير.

وكانت الدولتان قد استأنفتا محادثات السلام في فبراير/شباط عام 2004 بعد سنوات من التوتر.

وتجري الدولتان حاليا جولة محادثات ثالثة تستمر حتى يوليو/تموز هذا العام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة