أوغندا: مقتل عشرة في هجوم للمتمردين   
الثلاثاء 1422/1/3 هـ - الموافق 27/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود أوغنديون (أرشيف)
لقي ما لا يقل عن عشرة أشخاص مصرعهم وجرح عدد آخر في كمين نصبه جيش الرب للمقاومة الأوغندية لسيارة شمال البلاد. وقالت الشرطة الأوغندية إن السيارة التي تعرضت للهجوم كانت تقل طلابا يقومون برحلة دراسية في إحدى الحدائق الوطنية بإقليم غولو الشمالي.

وأضافت الشرطة الأوغندية أن تسعة طلاب ورئيس المعهد الذي يدرس فيه الطلاب قتلوا، في حين جرح عدد آخر نقلوا إلى المستشفى. ويعتبر هذا الهجوم الثاني من نوعه في الأسابيع الثلاثة الماضية. فقد شن المتمردون هجوما في الثاني من الشهر الحالي على سيارة وأسفر عن مقتل سبعة أشخاص.

ويقاتل جيش الرب للمقاومة، وهو جماعة مسيحية متمردة، القوات الأوغندية منذ عام 1988 في شمال البلاد، ويسعى للإطاحة بحكومة الرئيس الأوغندي يوري موسوفيني الذي أعيد انتخابه مؤخرا.

وكان نشاط المتمردين قد انخفض في الأشهر الماضية إثر مبادرة سلمية تقدم بها معهد كارتر من أجل إنهاء الحرب، بيد أن هذه الوساطة آلت إلى الفشل بسبب غياب الثقة بين أطراف النزاع.

وتتهم الحكومة الأوغندية السلطات السودانية بدعم هؤلاء المتمردين، في حين يتهم السودان الحكومة الأوغندية بتقديم الدعم للجيش الشعبي لتحرير السودان بقيادة جون قرنق في جنوب البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة