سليمان يطلب استدعاء احتياط الجيش لحفظ الأمن   
الثلاثاء 15/11/1435 هـ - الموافق 9/9/2014 م (آخر تحديث) الساعة 19:59 (مكة المكرمة)، 16:59 (غرينتش)

دعا الرئيس اللبناني المنتهية ولايته ميشال سليمان في مبادرة أطلقها الثلاثاء من بيروت، وزارة الدفاع والحكومة لدراسة استدعاء الاحتياط في الجيش والقوى الأمنية، وتكليفهما بمهمة حفظ الأمن، والإبقاء على الوحدات المتخصصة للقيام بمهماتها. 

وقال سليمان في بيان متلفز إنه يأمل أن تتخذ قيادة الجيش بإشراف الحكومة، إجراءات لاستدعاء الاحتياط وفقا لحاجة الجيش من المتطوعين والمجندين، وضمهم داخل وحدات عسكرية، وتكليفهم بمهام حفظ الأمن. 

وكان رئيس الوزراء اللبناني تمام سلام قد دعا الاثنين اللبنانيين إلى رصِّ الصفوف والبقاء يدا واحدة وضبط الانفعالات في الشارع بمواجهة ما سمّاه الإرهاب الذي يستهدف بلدهم. 

وحث سلام على الثقة بالحكومة وإدارتها لملف العسكريين المختطفين دون أي مزايدات، كما شدد على وجوب عدم الثأر من اللاجئين السوريين في لبنان. 

ولا يزال نحو ثلاثين جنديا وعنصر درك لبنانيين محتجزين لدى تنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة عقب أسرهم أثناء معارك وقعت في 2 أغسطس/آب الماضي بين الجيش اللبناني ومسلحين قدموا من سوريا إلى بلدة عرسال اللبنانية الواقعة على الحدود معها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة