قتلى وجرحى بهجمات في العراق   
الاثنين 1433/6/23 هـ - الموافق 14/5/2012 م (آخر تحديث) الساعة 19:36 (مكة المكرمة)، 16:36 (غرينتش)
مخلفات هجوم الرمادي أمس الذي أودى بحياة شخص وجرح سبعة آخرين (الفرنسية)

أعلنت مصادر أمنية وطبية عراقية مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 21 آخرين في أنحاء متفرقة من العراق، بينهم خمسة في ثلاث هجمات منسقة وقعت اليوم الاثنين في مدينة الفلوجة غرب بغداد. 

وقال المتحدث باسم شرطة محافظة الأنبار الملازم أول علي فخري العامري إن "خمسة أشخاص قتلوا وأصيب ثمانية آخرون بجروح في انفجار سيارة مفخخة مركونة قرب حديقة عامة وسط المدينة".

وأضاف أن "الانفجار وقع حوالي العاشرة صباحا وأدى إلى وقوع أضرار مادية كبيرة بأحد المباني المجاورة".

وفي هجوم آخر، أصيب ستة أشخاص بينهم ضابطان في شرطة المرور بجروح في انفجار دراجة نارية مركونة في شارع الثرثار شرق الفلوجة، وفقا للمصدر.

ومن جهة أخرى، أصيب أربعة أشخاص بجروح في انفجار عبوة ناسفة قرب منتزه عام، وسط المدينة.

كما كشف العامري عن قيام الشرطة بتفكيك سيارة مفخخة وعبوتين ناسفتين في مواقع متفرقة من المدينة.

وبدوره أكد الطبيب عمر دلي من مستشفى الفلوجة العام تلقي خمسة قتلى و18 جريحا جراء الهجمات.

وفرضت السلطات المحلية في المدينة حظرا شاملا على التجوال في عموم الفلوجة، وبدأت باتخاذ إجراءات أمنية مشددة تحسبا لوقوع انفجارات أخرى.

أما في كركوك، فقد قتل ضابط المخابرات عباس فاتح عندما انفجرت قنبلة كانت ملصقة بسيارته بعد لحظات من مغادرته منزله، بحسب ما أفاد به نائب قائد الشرطة الإقليمية اللواء ترهان عبد الرحمن.

وفي سياق ذي صلة، أعلنت مصادر أمنية عراقية مقتل شخصين اثنين وإصابة ثلاثة آخرين بجروح اليوم في انفجار عبوة ناسفة في سوق شعبية غربي مدينة الموصل، 400 كم شمال بغداد.

وقالت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية إن "شخصين قتلا وأصيب ثلاثة من عناصر الشرطة جراء انفجار عبوة ناسفة في سوق شعبي بمنطقة النهروان غربي الموصل".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة