غالبية تعارض صفقات السلاح الخليجية بتصويت للجزيرة نت   
الاثنين 1428/8/6 هـ - الموافق 20/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 19:14 (مكة المكرمة)، 16:14 (غرينتش)
 
قال 72.4% من المشاركين في تصويت أجراه موقع الجزيرة نت إنهم يعارضون صفقات السلاح الخليجية لمواجهة إيران.
 
وشارك في التصويت الذي أجري على مدى ثلاثة أيام 15038 مصوتا, قال 27.6% منهم إنهم يؤيدون الصفقات.
 
وكانت صحيفة نيويورك تايمز نقلت عن مسؤولين أميركيين قولهم إن الصفقة تشمل تزويد المملكة السعودية بأنظمة دفاع مضادة للصواريخ وأنظمة رادار للإنذار, ووسائل دفاع جوي وبحري.
 
وتأتي الصفقة التي تبلغ قيمتها 20 مليار دولار –ضعف المبلغ الذي تردد في تفاصيل أولى سربت الربيع الماضي- في وقت يقول فيه مسؤولون أميركيون إن الرياض لا تلعب دورا بناء في العراق.
 
وقالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس إن الأسلحة ستدعم "الدول المعتدلة" وتساعد في "إستراتيجية مواجهة تنظيم القاعدة وحزب الله اللبناني وسوريا وإيران".
 
وأثارت الصفقة حساسية إسرائيل وحلفائها في الكونغرس، ما جعل واشنطن تطلب من الرياض قبول تحديدات على مدى وحجم ومواقع القنابل الموجهة, بما فيها تعهد بعدم تخزينها في قواعد قريبة من إسرائيل.
 
واعتبرت إيران الصفقة سياسة لـ"زرع الخوف" في الشرق الأوسط لتستطيع الولايات المتحدة تصدير أسلحتها إلى المنطقة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة