مشرف: أريد تحرير باكستان من الإرهاب   
الأحد 12/5/1434 هـ - الموافق 24/3/2013 م (آخر تحديث) الساعة 8:46 (مكة المكرمة)، 5:46 (غرينتش)
مشرف أكد في لقاء صحفي أمس عزمه العودة إلى بلاده مهما كانت المخاطر (الفرنسية)

أكد الرئيس الباكستاني السابق برويز مشرف الذي يعتزم العودة إلى بلاده اليوم الأحد والترشح للانتخابات العامة أنه يريد "تحرير" باكستان من "الإرهاب" في حين تجمع عدد من أنصاره في مطار دبي الدولي الذي سيغادره مودعا منفاه الاختياري بعد نحو خمس سنوات أمضاها خارج بلاده.

وقال مشرف في مقابلة نشرتها مجلة دير شبيغل الألمانية السبت إن باكستان كانت في عهده بلدا صاعدا واقتصاده مزدهرا، وإن الإرهاب لم يكن مشكلة كبيرة كما هي الحال اليوم، مضيفا "أريد أن أعيد باكستان إلى سكة الازدهار وتحريرها من الإرهاب".

وأوضح الجنرال السابق أن نسبة شعبيته عام 2007 كانت 78% وأن كل المؤشرات الاقتصادية والاجتماعية كانت تدل على نمو البلاد في عهده قبل أن تتراجع في السنوات الخمس الأخيرة.

وتطرق مشرف إلى العلاقات الأميركية الباكستانية وخصوصا بعد العملية التي شنتها فرقة كوماندوز أميركية على الأراضي الباكستانية وقتلت خلالها زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، قائلا إن الطريقة التي جرى بها هذا الهجوم لم تكن مناسبة، وانتقد انتهاك سيادة بلاده برغم وصفه لعملية تصفية بن لادن بأنها "إنجاز".

وكان مشرف قد أكد بمقابلة لوكالة الصحافة الفرنسية في دبي أمس السبت عزمه العودة للمشاركة في انتخابات مايو/أيار المقبل، حيث يعيش بمنفاه الاختياري في لندن ودبي منذ عام 2009، وهو مطلوب لاستجوابه في تحقيقات مرتبطة باغتيال رئيسة الوزراء السابقة بينظير بوتو عام 2007 ومقتل أحد شيوخ قبائل إقليم بلوشستان في عملية عسكرية عام 2006.

وكانت حركة طالبان باكستان قد حذرت أمس -في مقطع فيديو- من أن مسلحيها شكلوا فرقة اغتيال تشمل مفجرين وقناصة لـ"إرسال مشرف إلى الجحيم" بعد وصوله من دبي، ولكن مشرف علق بأن أفرادا هددوه ليس بالكلام فحسب بل أيضا بالأفعال، ولكن ذلك لن يرهبه.

وقال "أنا لا أتفاعل تجاه مكالمة هاتفية، أو بيان قد يكون حقيقيا أو غير حقيقي، ولذا سوف أذهب" مضيفا أنه قطع على نفسه وعدا بالعودة، سواء كان ذلك "برا أو بحرا أو جوا، حتى لو تعرضت حياتي للخطر".

وأضاف مشرف أنه طلب تغطية أمنية من الحكومة الباكستانية، وسيكون لديه أيضا فريقه الخاص من جنود سابقين مختارين من وحدات الصاعقة بالجيش التي قادها بنفسه لنحو عقد من الزمن.

وكان مشرف قد تولى السلطة في انقلاب أبيض في أكتوبر/تشرين الأول 1999 بعد الإطاحة بحكومة منتخبة، ثم استقال وسط تهديدات بالعزل بعدما خسر أنصاره الانتخابات عام 2008.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة