رادارات إيرانية متطورة لرصد الطائرات   
السبت 12/11/1432 هـ - الموافق 8/10/2011 م (آخر تحديث) الساعة 17:02 (مكة المكرمة)، 14:02 (غرينتش)

صاروخ إيراني مضاد للطائرات من طراز أس 200 (رويترز)

قالت إيران اليوم السبت إنها جهزت أنظمة دفاعاتها الجوية برادارات قادرة على رصد الطائرات التي تعمل دون طيار.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن قائد قاعدة خاتم الأنبياء للدفاعات الجوية العميد فرزاد إسماعيلي أنه جرى تطوير الأنظمة المستخدمة في الرادارات القديمة، فأصبح في وسعها رصد كافة الطائرات التي قد تدخل الأجواء الإيرانية سواء كانت عادية أو بلا طيار.

وأضاف إسماعيلي أن أي طائرة سواء كانت عادية أو بلا طيار لا تجرؤ في الوقت الراهن على اختراق الأجواء الإيرانية. وقال إن الدفاعات الجوية الإيرانية ستتصدى لأي طائرة تخرق أجواء البلاد وتسقطها فورا بفضل الرادارات المطورة.

وفي يونيو/حزيران الماضي, أعلن قائد القوات الجوية في الحرس الثوري الإيراني الفريق أمير علي حاج زاده، اختبار نظام رادار جديد في إطار مناورات "الرسول الأعظم".

وقال زاده إن هذا النظام الجديد صُمّم "لرصد الأهداف الجوية, وصواريخ كروز, والصواريخ البالستية, والأقمار الصناعية التي تدور حول الأرض في ارتفاع منخفض, والطائرات المتطورة غير القابلة للرصد بواسطة الرادارات العادية", مشيرا إلى أن مدى الرادار يصل إلى 1100 كلم وارتفاعه ثلاثمائة كلم.

ودأبت إيران منذ سنوات على كشف أسلحة تصفها بأنها متطورة خاصة في مجال الصواريخ التي يتجاوز مدى بعضها ألفي كلم.

كما أعلنت مرارا عن تطوير أنظمتها التسليحية, وشمل ذلك عرض غواصات وصواريخ مضادة للسفن, وأعلنت مؤخرا أنها توصلت إلى إنتاج صواريخ مضادة للطائرات تضاهي صواريخ "أس 300" الروسية التي تراجعت روسيا قبل أشهر عن بيع إيران دفعة منها امتثالا منها للعقوبات الدولية، مما أثار غضب الأخيرة.

وكشفت القوات الإيرانية مؤخرا أيضا عن صواريخ مضادة للدبابات وصفتها بأنها متطورة.      

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة