الإيدز على رأس أسباب الوفاة في تايلند   
الجمعة 1422/6/12 هـ - الموافق 31/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مريض بالإيدز يتلقى العلاج (أرشيف)
أعلن وزير الصحة التايلندي سورابنغ سيوبونغ لي أن مرض الإيدز يعد الآن على رأس الأسباب المؤدية للموت بعد أمراض القلب والسرطان في تايلند. وأعرب الوزير عن أمله بإيجاد السبل الكفيلة لمواجهة هذا المرض الذي يصيب واحدا من كل ستين شخصا.

ولم يستطع الوزير تحديد عدد الوفيات بسبب الإيدز، وأرجع ذلك في تصريحات لصحيفة تايلندية إلى أن أقارب الضحايا في المناطق الريفية لا يبلغون عن السبب الحقيقي للوفاة.

وأضاف أن معظم حالات الوفاة من غير الحوادث بالقرى يبلغ على أنها سكتة قلبية بما يعطي تقويما خاطئا بأن غالبية التايلنديين يموتون بسبب أمراض القلب.

وقال الوزير التايلندي عقب عودته من اجتماع لمنظمة الصحة العالمية بجزر المالديف إنه سيتم إجراء مسح عشوائي لاكتشاف السبب الحقيقي للوفيات بالمناطق الريفية.

يشار إلى أن نحو مليون شخص من عدد سكان تايلند البالغ 60 مليونا مصابون بفيروس "إتش آي في" المسبب للإيدز، وأن ثلث عدد المصابين لقوا حتفهم حتى الآن.

يذكر أن الأمم المتحدة أصدرت في شهر يونيو/ حزيران الماضي بمناسبة الذكرى العشرين لاكتشاف أول حالة لمرض الإيدز تحذيرا بأن المرض الذي قتل حتى الآن 22 مليونا لايزال في مراحله الأولى، مشيرة إلى أنه أشرس وباء على الإطلاق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة