جورجيا تعتقل أربعة أشخاص حاولوا التسلل لروسيا   
الأربعاء 1423/7/18 هـ - الموافق 25/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قوات جورجية تنتشر في ممر بانكيسي لإخراج المقاتلين الشيشان (أرشيف)

أوقفت السلطات الجورجية أربعة مسلحين من أصل عربي الليلة الماضية قالت إنهم حاولوا دخول الأراضي الروسية عبر جورجيا.

وقال متحدث باسم حرس الحدود الجورجية إن المعتقلين الأربعة -وهم روسيان وفرنسيان من أصل عربي- كانوا يحاولون العبور إلى جمهورية أنغوشيا المحاذية للحدود مع جمهورية الشيشان، مشيرا إلى أن الشرطة عثرت بحوزتهم على أسلحة آلية.

من جهتها قالت السفارة الفرنسية في تبليسي إنها لم تبلغ بعد باعتقال مواطنين من رعاياها.

وتتهم روسيا جورجيا بغض الطرف عن أنشطة المقاتلين الشيشان في وديان بانكيسي الواقعة شمال البلاد قرب الحدود مع الشيشان والتي يختبئ فيها -بحسب موسكو- مسلحون شيشانيون وآخرون تابعون لتنظيم القاعدة. وحذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في وقت سابق من هذا الشهر من أنه قد يصدر أوامره بقصف ممرات بانكيسي في حال أخفقت تبليسي في خلق منطقة آمنة على الحدود الروسية الجورجية.

وسبب هذا التهديد ضجة دبلوماسية مع جورجيا التي اعتبرته انتهاكا لسيادتها من جانب أكبر دولة مجاورة لها. وقد خففت الولايات المتحدة من موقفها المعارض لأي تدخل عسكري روسي. وقال وزير الخارجية الأميركي كولن باول في تصريحات صحفية أمس أن روسيا يجب أن تقرر وحدها الوسائل الكفيلة بالدفاع عن نفسها في مواجهة من أسماهم "الإرهابيين المختبئين في جورجيا" مشيرا إلى تحبيذ بلاده للحل السياسي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة