قتلى باليمن بغارة لطائرة بدون طيار   
الاثنين 1434/3/10 هـ - الموافق 21/1/2013 م (آخر تحديث) الساعة 13:45 (مكة المكرمة)، 10:45 (غرينتش)
طائرة أميركية من دون طيار في مطار أفغاني يعتقد أن مثلها تستخدم في اليمن (الفرنسية)

قالت مصادر متطابقة إن أربعة أشخاص يشتبه في انتمائهم لتنظيم القاعدة قتلوا اليوم في غارة شنتها طائرة من دون طيار يعتقد أنها أميركية على سيارة في محافظة مأرب (170 كيلومترا شرقي العاصمة صنعاء).

ونقل موقع "26 سبتمبر" المقرب من وزارة الدفاع عن مصدر محلي القول إن "أربعة إرهابيين من تنظيم القاعدة لقوا مصرعهم في  ضربة جوية اليوم في منطقة العطيف على طريق صنعاء مأرب". وأوضح المصدر أن "الضربة استهدفت تلك العناصر الإرهابية وهم على متن سيارة ذات دفع رباعي".

وكان ثلاثة عناصر من القاعدة لقوا حتفهم أمس في غارة مماثلة لطائرة أميركية من دون طيار في منطقة آل شبوان بمحافظة مأرب، في حين أشارت وزارة الداخلية اليمنية إلى أن قتلى الأحد كانوا سبعة وما زالت هوية خمسة منهم مجهولة وتعمل الأجهزة الأمنية على التحقق منها.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر قبلي لم يفصح عن هويته أمس قوله إن جثث أربعة قتلى "تفحمت داخل السيارة"، وأنه لم يتم التعرف إلا على هوية المسؤول المحلي لتنظيم القاعدة إسماعيل بن جميل.

تجدر الإشارة إلى أن الطائرات الأميركية من دون طيّار تقدم دعما للقوات اليمنية التي تقاتل تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب الذي نشأ في يناير/كانون الثاني 2009 نتيجة دمج فرعي القاعدة في السعودية واليمن.

وكانت تقارير محلية ذكرت أن تسعة أشخاص لقوا حتفهم ليلة السبت في ثلاث غارات منفصلة نفذتها طائرات أميركية من دون طيار مستهدفة عناصر يشتبه في انتمائها لتنظيم القاعدة بمنطقة وادي عبيدة بمحافظة مأرب.

على ذات الصعيد قتل أمس في محافظة البيضاء جنوبي اليمن عشرة أشخاص على الأقل جراء انفجار في منزل عضو في تنظيم القاعدة يدعى أحمد عبد الله ضيف الله الذهب كان يستخدم على ما يبدو في تصنيع المتفجرات.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن مصادر يمنية أن الحادث وقع في مدينة رداع عاصمة المحافظة وأن المسلحين منعوا المواطنين من الوصول إلى موقع الحادث.

وكانت القاعدة قد سيطرت في وقت سابق من العام الماضي على رداع (160 كيلومترا جنوبي العاصمة) قبل أن تعاود الحكومة السيطرة عليها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة