تونس تمنح تأشيرة دخول لفلسطينيين عالقين بالمطار   
الخميس 1435/7/24 هـ - الموافق 22/5/2014 م (آخر تحديث) الساعة 20:45 (مكة المكرمة)، 17:45 (غرينتش)

منحت السلطات التونسية تأشيرات دخول لثلاثين فلسطينيا كانوا عالقين بفضاء العبور في مطار تونس-قرطاج، بعد أن تعذر عليهم مواصلة سفرهم إلى مدينة بنغازي الليبية بسبب الأحداث الجارية في ليبيا في الوقت الحالي.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية التونسية إن سلطات بلاده ستتكفل إيواء الفلسطينيين المذكورين طيلة شهر، بالتنسيق مع سفارة فلسطين بتونس.

وقالت الوزارة في بيان نشرته على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك إنها مكنت الفلسطينيين العالقين من تأشيرة دخول للأراضي التونسية "برغبة منهم أمام عدم تمكنهم من مواصلة الرحلة نحو ليبيا أو نحو دولة أخرى".

ويبلغ عدد هذه المجموعة 30 شخصا، من بينهم نساء وأطفال, وقدموا في رحلة من العاصمة اللبنانية بيروت, ويحملون تأشيرات قانونية للدخول إلى التراب الليبي، كما أنهم يحملون وثائق سفر للاجئين فلسطينيين.

وتقول تقارير إعلامية إن أفراد المجموعة من سكان مخيم اليرموك في دمشق, وكانوا ينوون التوجه إلى ليبيا، لكن تفجر الاشتباكات في بنغازي حال دون مواصلة رحلتهم ليظلوا محتجزين في فضاء العبور بمطار تونس قرطاج لنحو أسبوع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة