وفد من الكونغرس الأميركي يزور إيران   
الجمعة 1424/12/9 هـ - الموافق 30/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أفاد عضو في الكونغرس الأميركي أن وفدا من مساعدي أعضاء الكونغرس, سيزور إيران في فبراير شباط المقبل.

وقال السيناتور الجمهوري آرلن سبكتر بعد لقاء مع السفير الإيراني في الأمم المتحدة محمد جواد ظريف, إن طهران لا تريد في الوقت الراهن إجراء محادثات مباشرة مع واشنطن, لكنها وافقت على زيارة مساعدي أعضاء الكونغرس.

جاء ذلك عقب تصريح ظريف بأن حكومة بلاده تعتزم قريبا استقبال أعضاء الوفد في أول زيارة رسمية لمسؤولين أميركيين لطهران منذ 1979.

وأضاف ظريف الذي كان يتحدث لصحيفة (يو إس أي تودي) الأميركية أن معاونين لأعضاء الكونغرس سيتوجهون إلى إيران في 11 فبراير.

وكان ظريف التقى الأسبوع الماضي في واشنطن عددا من أعضاء الكونغرس الأميركي, وجاء في بيان أوردته وكالة الأنباء الطلابية الإيرانية أن السفير تلقى دعوة من معهد وودرو ولسون للأبحاث لإلقاء خطاب في واشنطن صباح الأربعاء.

وكان وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي أكد الثلاثاء الماضي أنه التقى السيناتور الديمقراطي الأميركي جوزيف بيدن في 23 يناير/كانون الثاني على هامش منتدى دافوس السويسري.

ورفضت إيران استقبال برلمانيين أميركيين لكنها قبلت مساعدة أميركية إثر الزلزال العنيف الذي ضرب مدينة بم في ديسمبر/كانون الأول. ولا يقيم البلدان علاقات دبلوماسية منذ قيام الجمهورية الإسلامية الإيرانية عام 1979.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة