محاولة اغتيال بريزوفسكي عجلت بطرد الدبلوماسيين الروس   
الأربعاء 3/7/1428 هـ - الموافق 18/7/2007 م (آخر تحديث) الساعة 9:13 (مكة المكرمة)، 6:13 (غرينتش)

كشفت إحدى الصحف البريطانية الصادرة اليوم الأربعاء عن محاولة لاغتيال أحد أبرز المعارضين الروس في لندن, معتبرة أن ذلك ربما كان السبب المباشر الذي عجل باتخاذ بريطانيا قرارا بطرد دبلوماسيين روسيين ردا على رفض موسكو تسليمها المتهم الأول في اغتيال ألكسندر ليتفينينكو الجاسوس الروسي السابق في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

"
القبض على قاتل مستأجر في فندق هيلتون في بارك لين غربي لندن, قبل لحظات من محاولة اغتياله بريزوفسكي ربما عجل باتخاذ بريطانيا إجراءات قاسية ضد روسيا
"
تايمز
إحباط محاولة اغتيال
نقلت صحيفة تايمز عن رجل الأعمال الروسي الكبير بوريس بريزوفسكي اللاجئ في لندن والمعروف بانتقاده الشديد للرئيس الروسي فلادمير بوتين قوله إنه غادر بريطانيا قبل ثلاثة أسابيع استجابة لنصيحة من شرطة سكوتلاند يارد التي أخبرته بأن حياته كانت في خطر ونصحته بمغادرة بريطانيا.

وأضافت أن هذه هي المرة الأولى التي يتعرض فيها بريزوفسكي لمحاولة اغتيال منذ أن أقام في لندن, رغم أنه تعرض لمحاولات اغتيال عدة عندما كان في روسيا.

ونقلت عن تقارير نشرت البارحة قولها إن القاتل المستأجر تم القبض عليه في فندق هيلتون في بارك لين غربي لندن, قبل لحظات من محاولة اغتياله بريزوفسكي, وقد رفضت الشرطة الحديث عن هذه القضية.

إلا أن الصحيفة ذكرت أن هذه الحادثة ربما تفسر السبب الذي جعل حكومة رئيس الوزراء البريطاني الجديد غوردون براون تتخذ إجراءات قاسية بحق الكرملين هذا الأسبوع, عندما قررت طرد أربعة دبلوماسيين روسيين وأعلنت عن تشديد إجراءات منح التأشيرات للمسؤولين الروس الراغبين في زيارة بريطانيا.

وذكرت صحيفة فاينانشال تايمز أن موسكو لم تكشف بعد عن الإجراء المضاد الذي ستتخذه ردا على القرار البريطاني, تاركة بذلك العلاقات الروسية البريطانية تترنح في أدنى مستوياتها منذ نهاية الحرب الباردة.

مغتربو لندن المزعجين
قالت صحيفة ذي إندبندنت إن العاصمة البريطانية لندن تؤوي عددا من معارضي بوتين المزعجين.

وذكرت أن من بينهم ميليارديرا وزعيما شيشانيا سابقا, يجمعهما بغض الزعيم الروسي ومقت حربه على الشيشان.

كما أن ليتفينينكو الذي اغتيل في نوفمبر/تشرين الثاني كان كثيرا ما يسخر من بوتين, بل إنه اتهم الرئيس الروسي مرتين بأنه يستغل الأطفال جنسيا.

وحسب وزارة الخارجية الروسية فإن هناك 21 قضية تسليم متهمين عالقة بين موسكو ولندن.

وذكرت الصحيفة أن هذه القائمة يتصدرها بريزوفسكي وتضم الزعيم الشيشاني السابق أحمد زاكاييف والعقيد السابق في جهاز الاستخبارات السوفياتي أوليغ غورديوفيسكي والصحفية الشابة يلينا تريغوبوفا التي تعرضت لحملة لتشويه سمعتها في روسيا بعد نشرها كتابا أثار غضب بوتين.

ونقلت الصحيفة عن الكاتب الروسي آليكس غولدفارب قوله إن موسكو اتخذت منذ العام 2002 من شل نشاطات مجموعة لندن إحدى أولويات دبلوماسيتها الخارجية.

خطة بوش للسلام
"
أعتقد أن محاولة إسرائيل والولايات المتحدة التعامل مع غزة كما لو لم تكن موجودة غير واقعي, إذ لا يمكن التعامل مع نصف الأرض والشعب الفلسطيني وتجاهل النصف الآخر
"
روزينبرغ/غارديان
قالت صحيفة غارديان إن الرئيس الأميركي جورج بوش تلقى ترحيبا باهتا على دعوته لمؤتمر دولي حول السلام في الشرق الأوسط, بعد يوم واحد من الكشف عن ذلك.

وذكرت الصحيفة أنه لا تكاد توجد أي مؤشرات إيجابية على أن جمع الفلسطينيين والإسرائيليين والحكومات العربية في الخريف القادم سيتوج بحل نهائي للصراع.

وأضافت أن البيت الأبيض تحرك أمس للتقليل من أهمية النتائج المرتقبة من مثل هذا اللقاء, وهو ما عكسه قول السكرتير الصحفي للبيت الأبيض توني سنو إن عددا كبيرا من الناس" يميل إلى اعتبار هذا المؤتمر مؤتمر سلام كبير, لكنه ليس كذلك".

وأضاف أن المؤتمر لن يناقش الوضع النهائي لمواضيع مهمة كالحدود, وهو ما قالت الصحيفة إنه يتناغم مع تأكيد الإسرائيليين عدم استعدادهم مناقشة المواضيع الثلاثة الأساسية وهي الحدود واللاجئون والقدس.

ونقلت عن أم دجي روزينبرغ العضو في منتدى السياسة الإسرائيلية قوله "أعتقد أن محاولة إسرائيل والولايات المتحدة التعامل مع غزة كما لو لم تكن موجودة غير واقعي, إذ لا يمكن التعامل مع نصف الأرض والشعب الفلسطيني وتجاهل النصف الآخر".

وأضاف "لا يمكننا أن نعزل حماس كليا, ونحجب أفق السلام عن بعض الفلسطينيين, من غير الممكن تحقيق السلام في الضفة الغربية فقط".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة