كوريا الشمالية تجدد استعدادها لاستئناف المحادثات السداسية   
الاثنين 1426/1/20 هـ - الموافق 28/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 18:15 (مكة المكرمة)، 15:15 (غرينتش)

المبعوث الصيني أبلغ بيونغ يانغ الأسبوع الماضي ضرورة العودة للمحادثات (الفرنسية-أرشيف)
ذكرت مصادر صحفية يابانية أن كوريا الشمالية أبلغت المسؤولين في كوريا الجنوبية بصورة غير مباشرة استعدادها للمشاركة في المحادثات السداسية بشأن برنامجها النووي في يونيو/ حزيران القادم.

ونقلت صحيفة سانكي شيمبون اليابانية عن بيونغ يانغ تأكيدها في رسالة نقلت إلى سول من خلال قنوات غير رسمية أنها مستعدة للتوقيع على اتفاقية مع واشنطن بحلول أكتوبر/ تشرين الأول القادم.

من جهة أخرى نفى مسؤول بالخارجية اليابانية معرفته بهذا القرار، وكان مفاوضون من الجنوبية واليابان والولايات المتحدة التقوا في عاصمة الأولى السبت الماضي وحثوا الشمالية على العودة إلى المحادثات دون تأخير.

وأكد المجتمعون استعدادهم البحث في كل القضايا التي تثير قلق بيونغ يانغ لكنهم لم يصلوا إلى حد عرض تنازلات.

وكان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ إيل قد أبغ مبعوثا صينيا الأسبوع الماضي استعداد بلاده لاستئناف المحادثات السداسية إذا وفرت واشنطن الظروف المناسبة لذلك.

وعقدت ثلاث جولات من المحادثات كان آخرها في يونيو/ حزيران 2004 دون أن يحدث تقدم يذكر، حيث تسعى بيونغ يانغ للحصول على ضمانات أمنية وموقف أميركي أقل عدائية.

يذكر أن الشمالية كانت قد أعلنت يوم 10 فبراير/ شباط امتلاكها أسلحة نووية، وأنها انسحبت من المحادثات التي تضم طوكيو وموسكو وبكين وواشنطن بالإضافة إلى الكوريتين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة