منظمة ألمانية تطالب بكشف ملابسات اغتيال صحفية روسية   
الثلاثاء 1427/9/17 هـ - الموافق 10/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 20:49 (مكة المكرمة)، 17:49 (غرينتش)

بوليتكوفسكايا (الأولى من اليمين) خلال استلامها جائزة إعلامية ألمانية (الجزيرة نت) 

خالد شمت-برلين

دعت المنظمة الألمانية للدفاع عن الشعوب المهددة المستشارة أنجيلا ميركيل لمطالبة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال لقائها به الثلاثاء بإجراء تحقيق عاجل وشفاف لكشف ملابسات جريمة اغتيال الصحفية الروسية المعارضة آنا بوليتكوفسكايا بالرصاص أمام منزلها السبت الماضي.

وفي تصريح للجزيرة نت حث الأمين العام للمنظمة د. تيلمان تسوليش المستشارة الألمانية على تجاوز كل الأعراف الدبلوماسية عند لقائها في دريسدن بالرئيس الروسي وإرغامه على نفي أو تأكيد الاتهامات الموجهة عالميا لجهاز استخباراته بالضلوع في اغتيال بوليتكوفسكايا.

واعتبر تسوليش أن ميركيل مدعوة لاستخدام كل وسائل الضغط على بوتين ليأمر بنشر التحقيق الصحفي الأخير لبوليتكوفسكايا حول التعذيب في الشيشان والذي منعت السلطات الروسية نشره أمس الاثنين في صحيفة نوفايا غازيتا.

وأوضح أن بوليتكوفسكايا كانت شخصية بارزة في المشهد الإعلامي الروسي والعالمي وصدرت لها سلسلة من الكتب المناهضة للحملة العسكرية الروسية في جمهورية الشيشان، أبرزها: "الشيشان.. حقيقة الحرب"، و"رحلة إلى الجحيم.. اليوميات الشيشانية".

"
الحكومة الألمانية قالت إن اغتيال الصحفية الروسية آنا بوليتكوفسكايا سيكون في صدارة القضايا التي ستبحثها المستشارة الألمانية أنجيلا ميركيل مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين 
"
ومن المقرر أن تلتقي المستشارة الألمانية وأعضاء حكومتها مع الرئيس الروسي والوفد المرافق له مساء اليوم الثلاثاء في دريسدن بشرق ألمانيا في إطار منتدى سان بطبرسبرغ للحوار الإستراتيجي الألماني الروسي الذي يعقد سنويا بالتبادل بين مدينة ألمانية ومدينة روسية.

ويدور النقاش في المنتدى هذا العام بين ميركل وبوتين وكبار المسؤولين في بلديهما حول ثلاث قضايا رئيسية هي التعاون المشترك في مكافحة الإرهاب والطاقة ومستقبل العلاقة بين روسيا والاتحاد الأوروبي بعد انتهاء سريان اتفاقية التعاون الموقعة بينهما عام 2007.

وأعلن متحدث باسم الحكومة الألمانية أن اغتيال آنا بوليتكوفسكايا سيكون في صدارة القضايا التي ستبحثها المستشارة الألمانية مع ضيفها الروسي.

ودعت المنظمة الألمانية النقابات الإعلامية ومنظمات حقوق الإنسان الألمانية للمشاركة في تظاهرة تعتزم تنظيمها أمام مقر اجتماع المنتدى للتنديد بجريمة اغتيال بوليتكوفسكايا والتذكير بالمعاناة المستمرة للمجتمع المدني في جمهورية الشيشان المضطربة ومطالبة بوتين بوضع نهاية لها.

وأوضحت المنظمة -في بيان تلقت الجزيرة نت نسخة منه- أن الرئيس الروسي هو الداعم القوي لرئيس الوزراء الشيشاني رمضان قديروف ومليشياته العسكرية المسؤولة عن 75% من انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان وقعت في الشيشان وشملت القتل بدون محاكمة وخطف المدنيين وابتزاز أسرهم بدفع فدية لإطلاق سراحهم.

من جانبها وجهت منظمة مراسلون بلا حدود العالمية رسالة إلى المستشارة ميركيل دعتها للتنديد خلال اجتماعها ببوتين بالتضييق المتواصل على حرية الصحافة في روسيا واستنكار جريمة اغتيال الصحفية بوليتكوفسكايا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة