جينة معيبة تسبب توارث الربو   
الجمعة 1429/4/6 هـ - الموافق 11/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 12:30 (مكة المكرمة)، 9:30 (غرينتش)
مريض يعاني من الربو (الفرنسية)
نشرت ديلي تلغراف أن علماء اكتشفوا وجود احتمال انتقال داء الربو من الآباء إلى الأبناء من خلال جينات معيبة.
 
وكشفت الدراسة التي أجريت في أميركا أن انحرافا في جين معين يمكن أن يضاعف فرص الإصابة بالربو، بينما أولئك الذين ليس لديهم هذا الانحراف كانوا محميين من الداء.
 
وقالت الصحيفة إن الربو، الذي يسبب صعوبة التنفس أثناء حدوث النوبة، هو أحد أكثر الحالات الطويلة الأجل انتشارا في بريطانيا حيث يعالج منه خمسة ملايين شخص.
 
وأضافت أن طفلا من كل 10 أطفال يعانون من الربو ويؤدي إلى وفاة 1300 شخص سنويا.
 
ونوهت الصحيفة إلى أن هذا الكشف يمكن أن يقود إلى علاجات جديدة تعوق الجينة وتمنع أو تشفي من الداء.
 
فقد قام فريق من المركز الطبي بجامعة شيكاغو بدراسة سكان منطقة نائية وحددوا الانحرافات التي تزيد وتقلل خطر الإصابة بالربو.
 
واكتشفوا أن جينا معروفا باسم "سي إتش آي 3 إل1" به بروتين يدعى "131 سي" أو "131 جي" وأن الأشخاص الذين يرثون نسختين من الانحراف "131 سي" تتضاعف فرصة إصابتهم بالربو أكثر من الذين هم بدونه.
 
وقالت إن الأشخاص الذين لديهم نسخة أو نسختان من الانحراف "131 جي" لديهم نصف خطر الإصابة بالمرض. كذلك كشف البحث أن 60% من الأشخاص البيض يحملون نسختين من "131 سي".


 
وقال البروفيسور كارول أوبر، رئيسة فريق البحث، إن الجينة تبرمج الشخص مسبقا ليكون عرصة للإصابة بالربو.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة