تركيا تدرس العفو عن متمردي الأكراد   
الجمعة 27/4/1424 هـ - الموافق 27/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جندي تركي بجوار عدد من جثث الأكراد في شمالي العراق (أرشيف)
ناقش مجلس الأمن القومي التركي أمس الخميس اقتراحا من وزير الداخلية عبد القادر أكسو يتضمن العفو عن الانفصاليين الأكراد الذي يقاتلون حكومة أنقرة منذ حوالي عشرين عاما.

وذكر التلفزيون التركي أن وزراء الداخلية والعدل والخارجية والصحة إضافة إلى كبار المسؤولين في الجيش وأجهزة الاستخبارات ناقشوا المشروع صباح اليوم الجمعة. ومن المفترض أن يعرض القانون على البرلمان الأسبوع المقبل.

وسيطبق العفو خصوصا على متمردي حزب العمال الكردستاني الذي أطلق عليه اسم "كاديك" بعد أن خاض حركة تمرد على السلطة المركزية في جنوبي شرقي البلاد منذ العام 1984. وقد توقفت المواجهات بشكل شبه كامل منذ عام 1999 عندما أعلن حزب العمال الكردستاني هدنة من جانب واحد إثر اعتقال زعيمه عبد الله أوجلان الذي يمضي حاليا عقوبة بالسجن مدى الحياة. ولجأ حوالي خمسة آلاف من المتمردين إلى المناطق الجبلية في شمالي العراق بينما رفضت تركيا الاعتراف بالهدنة وتواصل قوات تركية ملاحقة المتمردين.

وكانت تركيا تقدمت بسبعة اقتراحات لإصدار عفو في الماضي لكنها تنص على تخفيف عقوبات مسجونين مقابل معلومات عن نشاطات المتمردين.

وقالت الصحف إن مشروع القانون الحالي يسمح بعفو كامل عن المتمردين الذين يستسلمون ويقدمون معلومات ولم يرتكبوا أي أعمال عنف في الماضي. أما المتمردون المسجونون والذين ارتكبوا جرائم قتل ويستسلمون فستخفض عقوباتهم. ويستثنى من قانون العفو الجديد قادة حزب العمال الكردستاني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة