بدء الاحتفال بتوزيع جوائز نوبل لعام 2002   
الاثنين 1423/8/1 هـ - الموافق 7/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مجموعة من الطوابع البريدية البريطانية الجديدة بمناسبة الاحتفال بمرور مائة عام على منح جائزة نوبل (أرشيف)
يبدأ اليوم في أوسلو موسم جوائز نوبل للعام 2002 مع جائزة الطب, ويختتم الجمعة كما جرت العادة بالإعلان عن الفائز أو الفائزين بجائزة السلام.

ويمنح مجلس نوبل في معهد كاترولينسكا التابع للمستشفى الجامعي الذي يحمل الاسم نفسه في إستكهولم جائزة الفيزياء والطب. ويلي ذلك الإعلان عن الفائز بجائزة الفيزياء غدا ثم الكيمياء والعلوم الاقتصادية يوم الأربعاء. وتمنح الأكاديمية الملكية للعلوم في السويد هذه الجوائز الثلاث.

أما موعد منح جائزة نوبل للآداب فيفترض أن تعلنه الأكاديمية السويدية بداية الأسبوع الحالي. وعادة ما يعلن اسم الفائز بهذه الجائزة يوم الخميس من الأسبوع نفسه الذي تعلن أثناءه الجوائز الأخرى. ويختتم موسم الجوائز التي تمنح لشخصيات "قدمت في السنة المنصرمة خدمات كبيرة للإنسانية" بنوبل للسلام التي تعتبر أكثر هذه الجوائز أهمية. وتمنح هذه الجائزة لجنة نوبل النرويجية.

ومن المرشحين الأوفر حظا للفوز بنوبل للسلام الرئيس الأفغاني حامد كرزاي ومحكمة الجزاء الدولية للنظر في جرائم الحرب بيوغسلافيا السابقة والرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر, إلى جانب منشقين صينيين. ويضاف إلى هؤلاء أنور إبراهيم نائب رئيس الوزراء الماليزي السابق والمسجون حاليا ورئيس مركز دراسات ابن خلدون المسجون أيضا في مصر سعد الدين إبراهيم.

وفي الآداب, يطرح اسم الهولندي سيس نوتيبوم والبلجيكي هوغو كلاوس والأميركي فيليب روث والبيروفي ماريو فارغاس يوسا. وكانت هذه الجائزة منحت العام الماضي للبريطاني فيديادار سوراجبراساد نايبول.

وسيتسلم الفائزون هذا العام جوائزهم في العاشر من ديسمبر/ كانون الأول القادم الذي يوافق تاريخ وفاة ألفرد نوبل بإيطاليا عام 1896. وسيحصل كل منهم على شهادة وشيك بقيمة عشرة ملايين كرون سويدي (1.10 مليون يورو أو 1.07 مليون دولار) يتم تقاسمها في معظم الأحيان بسبب منح الجائزة لأكثر من شخص واحد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة