حرق شاحنات للناتو بطريقها لأفغانستان   
السبت 1431/12/13 هـ - الموافق 20/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 11:49 (مكة المكرمة)، 8:49 (غرينتش)
جرى إحراق أكثر من 170 شاحنة إمدادات للناتو منذ مطلع الشهر الماضي (الفرنسية)

أحرق مسلحون عشر شاحنات تابعة لقوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) اليوم السبت قرب مدينة بيشاور في شمال غربي باكستان. ويستخدم الناتو الشاحنات في نقل الوقود لقوات الحلف المتمركزة في أفغانستان.
 
وقالت مصادر في الشرطة الباكستانية إن ستة مسلحين مجهولين هاجموا مشغلا رُكنت فيه الصهاريج وأحرقوا 10 منها بالكامل.
 
وتمكن عناصر الإطفاء من إخماد الحريق بعد حوالي نصف ساعة من اندلاعه، وقد تمكنت الشرطة من تفكيك عبوة زنتها 2.5 كيلوغرام تم العثور عليها في الموقع.
 
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم لكن حركة طالبان سبق أن استهدفت شاحنات تنقل إمدادات عبر باكستان إلى قوات الحلف التي تقاتل في أفغانستان.
 
وقد تم إحراق أكثر من 170 شاحنة إمداد منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي وقتل ستة أشخاص، معظمهم من السائقين.

ووفقا للأرقام الرسمية، يتم نقل 80% من إمدادات الناتو إلى أفغانستان عبر باكستان.
 
قتلى بانفجار
من جهة أخرى قال حاكم ولاية لغمان شرقي أفغانستان إن قنبلة مزروعة في دراجة بسوق شعبية انفجرت اليوم السبت مما أسفر عن سقوط أربعة قتلى و25 مصابا على الأقل.
 
وأضاف أن قنبلة ثانية انفجرت بعد وقت قصير من الانفجار الأول مما أسفر عن إصابة ثلاثة أشخاص آخرين.
 
وقال مراسل الجزيرة في كابل إن السوق التي شهدت الانفجار يرتادها المدنيون وليس هناك ما يشير إلى استهداف لمسؤولين حكوميين أو جنود أجانب.
 
وكانت دراجة نارية انفجرت السبت الماضي في سوق شعبية بولاية قندز شمالي أفغانستان مما أسفر عن مصرع عشرة مواطنين بينهم زعيم فصيلة مسلحة مقربة من الحكومة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة