جرح 13 شخصا في انحراف قطار قرب القاهرة   
السبت 1422/12/25 هـ - الموافق 9/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
إحدى العربات أثناء انفصالها عن القطار قرب القاهرة

جرح 13 شخصا عندما خرج قطار من الدرجة الثالثة عن قضبان السكة الحديدية مما تسبب بانقلاب ثلاث عربات بينها مقصورة القيادة في ضاحية إمبابة شمال غرب القاهرة. وتشير التحقيقات الأولية إلى أن سبب الحادث يعود إلى فشل سائق القطار في تهدئة سرعته للدخول إلى خط فرعي مما أدى إلى انفصال عجلات المقصورة وسقوط مقدمتها في فرع النيل.

رجال الأمن يتواجدون في مكان الحادث
وذكرت مصادر الشرطة أن سائق القطار القادم من بلدة إيتاي البارود مرورا بالخطاطبة باتجاه القاهرة لم ينتبه إلى الإشارة الحمراء إلا متأخرا وعندما حاول تغيير سيره إلى خط بديل لإفساح الطريق لقطار آخر سريع أوقف القطار دفعة واحدة مما أدى إلى انفصال عجلات القاطرة وسقوط مقدمتها في فرع النيل.

وأوضحت المصادر أن مقصورة القيادة وقعت في ترعة للماء في حين انقلبت عربتا ركاب بعد انفصالهما عن القطار على جانب الطريق.

مصابة في الحادث ترقد بالمستشفى
وأشارت إلى أن جميع الجرحى إصاباتهم طفيفة وفد نقلوا إلى المستشفيات لتلقي العلاج.
لكن تقارير إخبارية نشرتها صحيفة أخبار اليوم في طبعة مبكرة من عدد اليوم السبت أشارت إلى جرح 39 شخصا نقل منهم 14 شخصا إلى المستشفى.

تجدر الإشارة إلى أن نحو 373 شخصا قتلوا بعد أن اندلع حريق في قطار كان مكتظا بالعائلات المتوجهة إلى مدنها وقراها للاحتفال بعيد الأضحى في 20 فبراير/ شباط الماضي. وأدت الكارثة -وهي الأسوا في تاريخ السكك الحديدية المصرية- إلى استقالة وزير النقل السابق إبراهيم الدميري ورئيس هيئة السكك الحديدية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة