المغرب والأردن يدعوان إلى وحدة الصف الفلسطيني   
الثلاثاء 1430/3/21 هـ - الموافق 17/3/2009 م (آخر تحديث) الساعة 13:33 (مكة المكرمة)، 10:33 (غرينتش)

الملك المغربي وعن يمينه نظيره الأردني (الفرنسية)

دعا المغرب والأردن إلى وحدة الصف الفلسطيني باعتماد أسلوب الحوار والعمل على إرساء المصالحة بين مختلف الفرقاء في خطوة نحو تشكيل حكومة توافق فلسطينية، ولتعزيز الموقف الفلسطيني والعربي في مختلف المحافل الدولية.

جاء ذلك في بيان صدر الاثنين عقب مباحثات القمة التي جمعت الملك المغربي محمد السادس ونظيره الأردني الزائر الملك عبد الله الثاني، حيث أعرب الجانبان عن الأمل في أن تتوج جهود المصالحة بالاتفاق على تشكيل حكومة توافق تمهد لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية المقبلة.

وطالب الجانبان إسرائيل برفع جميع أشكال الحصار المفروض على الفلسطينيين وبوقف بناء المستوطنات وتوسعتها، كما عبرا عن عزمهما الثابت على مواصلة الدفاع عن القدس وحمايتها من كل المحاولات الإسرائيلية الهادفة إلى تهويدها وتغيير معالمها العربية والإسلامية.

وأشار البيان المشترك إلى ترحيب المغرب والأردن "بالمساعي الحميدة المبذولة من أجل رأب الصدع العربي وتنقية الأجواء العربية بما يحقق موقفا عربيا موحدا ومتناسقا إزاء الاستحقاقات المقبلة وبما يدرأ عن الأمة العربية ما تواجهه من أسباب التفرقة والاختلاف".

كما اتفقت الدولتان في القمة على تعزيز الشراكة الاقتصادية بينهما وزيادة الاستثمارات المشتركة.

وكانت المغرب المحطة الأولى في جولة خارجية لملك الأردن تشمل أيضا البرتغال التي وصل إليها مساء الاثنين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة