تحطم طائرة ركاب سودانية بدارفور   
الخميس 5/12/1431 هـ - الموافق 11/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 21:40 (مكة المكرمة)، 18:40 (غرينتش)
حادث تحطم طائرة سودانية في يونيو/حزيران 2008 (الأوروبية-أرشيف)

تحطمت طائرة ركاب سودانية كانت تقل حوالي 35 شخصا أثناء هبوطها في مطار زالنجي في ولاية غرب دارفور وسط أنباء عن نجاة بعض ركابها.
 
وقالت مصادر سودانية إن النيران اشتعلت في الطائرة التابعة لشركة تابكو للطيران الداخلي لحظة ارتطامها بأرض مطار زالنجي في أقصى غرب البلاد.
 
وتضاربت الأنباء بشأن عدد القتلى والناجين، ولم تصدر حصيلة رسمية بعددهم حتى الآن.
 
ووفق المتحدث باسم هيئة الطيران المدني عبد الحافظ عبد الرحيم نجا 90% من ركاب الطائرة المنكوبة، لكن مصدرا في قوات حفظ السلام فضل عدم الكشف عن هويته قال إن 11 شخصا على الأقل نجوا من الحادث.
 
ويتكرر تحطم الطائرات في السودان حيث سجلت أربع حوادث خلال شهري مايو/أيار ويونيو/حزيران 2008 أدت إلى استقالة قائد الطيران في البلاد.
 
وكان أبرز حوادث الطيران تحطم طائرة من طراز بوينغ 737 في يوليو/تموز 2003 بعد إقلاعها بفترة قصيرة من مطار بورتسودان شرقي البلاد, مما أدى إلى مصرع 104 ركاب إضافة إلى طاقمها المؤلف من 11 شخصا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة