مقتل مسلح بفيرجينيا بعد إطلاقه النار على جندي   
الجمعة 23/6/1437 هـ - الموافق 1/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 9:50 (مكة المكرمة)، 6:50 (غرينتش)


أعلنت الشرطة في ولاية فيرجينيا الأميركية أن رجلا مسلحا أطلق النار على جندي بمحطة حافلات في مدينة ريتشموند، فأصابه بجروح بالغة الخميس قبل أن يرديه جنديان آخران قتيلا.

كما أُصيب مدنيان آخران في الحادثة، لكن يُتوقع أن يستردا عافيتهما.

وقالت المتحدثة باسم شرطة فيرجينيا في بيان إن المسلح توفي بالمستشفى متأثرا بجروحه التي أصيب بها خلال حادثة بعد الظهر في ريتشموند عاصمة ولاية فيرجينيا.

وأوضحت كورين غيلر أن المسلح أخرج سلاحا ناريا عندما اقترب منه الجندي، وشرع في إطلاق النار عليه، وإثر ذلك رد جنديان آخران في المكان بإطلاق النار.   

وأضافت أن تقارير سابقة نقلتها وسائل إعلام محلية -ذكرت أن الجندي قتل وأن ستة أشخاص في المجمل أصيبوا في الهجوم- لم تكن دقيقة.

وقال شهود عيان إن سيارات الشرطة والإسعاف هرعت إلى محطة غري هاون للحافلات بالمدينة التي أعلنت إدارتها أنها ستغلقها، مؤكدة أنها تتعاون مع السلطات في التحقيق.

من جهته، قال حاكم فيرجينيا تيري ماكوليف في بيان إنه كان على اتصال مع رئيس بلدية ريتشموند وقائد شرطة الولاية، وعرض تقديم الموارد اللازمة للتعامل مع الوضع.    

وتسمح قوانين ولاية فيرجينيا بحمل السلاح، كما أن الجمعية الوطنية للبنادق (ناشيونال رايفل أسوسييشن، وهي جماعة الضغط الأبرز للأسلحة بالبلاد) تتخذ من الولاية مقرا لها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة