مواجهات قرب القنصلية الهندية شمالي أفغانستان   
الاثنين 1437/3/25 هـ - الموافق 4/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 10:39 (مكة المكرمة)، 7:39 (غرينتش)

اندلعت مواجهات اليوم الاثنين بالقرب من القنصلية الهندية في مدينة مزار الشريف شمالي أفغانستان حيث تحاول القوات الأفغانية العثور على مسلحين بعد ساعات على محاولتهم اقتحام مقر هذه البعثة الدبلوماسية إثر هجوم لم تتبن أي جهة المسؤولية عنه حتى الآن.

ونفذ الهجوم على القنصلية الهندية في مزار الشريف عاصمة ولاية بلخ ستة رجال من مبان مجاورة، مما أدى إلى رد سريع من قبل القوات الأفغانية التي طوقت المنطقة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن الناطق باسم الولاية منير فرهاد قوله إن "عملية التطهير مستمرة بالقرب من القنصلية" مشيرا إلى أن قوات الأمن تتحرك بحذر شديد لتجنب أية خسائر بين المدنيين.

كما نقلت عن مسؤول هندي موجود بالمنطقة الدبلوماسية أن كل موظفي السفارة سالمون، وقال من داخل المجمع الذي يخضع لإجراءات أمنية مشددة "نتعرض لهجوم والقتال يدور حاليا".

بينما صرح ناطق باسم وزارة الخارجية الهندية فيكاش سواروب أنه لا خسائر حتى الآن.

إطلاق نار
وقال الناطق باسم ولاية بلخ، في وقت سابق أمس، إنه قد سمعت أصوات انفجارين قويين وإطلاق نار مع شن المسلحين هجوما من منزل قريب بعد حلول الظلام.

وأضاف أن قوات الأمن صدت الهجوم بعد محاولة المسلحين اقتحام القنصلية، بينما احتموا بمنزل على الجانب الآخر من الشارع، مشيرا إلى استمرار الاشتباكات. وقد أصيب مدني واحد على الأقل بينما لم تتوافر أي تفاصيل عن سقوط ضحايا آخرين.

ويأتي هذا الهجوم في الوقت الذي لا تزال فيه قوات الأمن الهندية تحاول سحق هجوم على قاعدة جوية في باثانكوت قرب الحدود مع باكستان، أسفر عن مقتل ما لا يقل عن سبعة عسكريين.

وفي عام 2014 تعرضت القنصلية الهندية بمدينة هرات الواقعة غربي أفغانستان لهجوم من قبل مسلحين، من بينهم مفجرون "انتحاريون" بواحدة من أخطر الهجمات على المراكز الدبلوماسية الهندية بأفغانستان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة