محكمة حقوقية أوروبية تنظر دعوى شيشانية ضد روسيا   
الخميس 13/11/1423 هـ - الموافق 16/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود روس يجهزون مدفع هاون في إطار حربهم بالشيشان (أرشيف)
أعلنت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان أمس الخميس أنها قبلت النظر في دعاوى بحق روسيا رفعها شيشانيون يتهمون فيها الجيش الروسي بارتكاب جرائم حرب من بينها الإعدامات الفورية والتعذيب وانتهاك حقوق الإنسان في جمهورية الشيشان.

وذكرت المحكمة ومقرها مدينة ستراسبورغ البلجيكية في بيان لها أن "المحكمة تعلن قبول ست دعاوى بحق روسيا" مرفوعة من قبل شيشانيين "يقولون إن القوات العسكرية الروسية انتهكت حقوقهم".

واستند مقدمو الدعاوى في ثلاث ملفات منفصلة إلى بنود المعاهدة الأوروبية لحقوق الإنسان التي تمنع "التعذيب والمعاملة غير الإنسانية أو المذلة" وتضمن "الحق في الحياة" و"حق الملكية".

وقال أمين سجل المحكمة الأوروبية رودرك ليدل إنه تم دراسة أكثر من مائة دعوى مقدمة لكن المحكمة اعتبرت ست دعاوى منها جديرة بالاستماع.

ويأتي ذلك بعد يومين من وصف منظمة هيومن رايتس ووتش بأن الحرب الروسية في الشيشان تعد من أكثر أزمات حقوق الإنسان في أوروبا مأساوية والتي تذكر باستمرار الأعمال البشعة من قتل وخطف وتعذيب واغتصاب واعتقال عشوائي.

وكان مسؤولون شيشانيون في الإدارة المؤيدة لموسكو طلبوا من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في نوفمبر/ تشرين الثاني التدخل بصورة عاجلة لوضع حد لانتهاكات حقوق الإنسان التي تمارسها القوات الفدرالية.

يشار إلى أن عدة جماعات لحقوق الإنسان وجهت اتهامات متكررة للقوات الروسية بارتكاب مجازر وانتهاكات لحقوق الإنسان في الشيشان حيث لقي عشرات الآلاف مصرعهم منذ اجتياح قوات موسكو لهذه الجمهورية عام 1999.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة