بلير وبوش الأب يحضران ألعاب أثينا الأولمبية   
الاثنين 1425/8/20 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 8:14 (مكة المكرمة)، 5:14 (غرينتش)

يونانيات يحملن الشعلة الأولمبية إيذانا بقرب الافتتاح (رويترز)

كشف سفير اليونان بالجزائر جون نيوناكيس أن شخصيات عالمية بارزة ستحضر افتتاح الألعاب الأولمبية في أثينا بين 13 و29 أغسطس/آب المقبل، من بينها رئيس الوزراء البريطاني توني بلير.

كما سيشارك الرئيس البولوني، إلى جانب رؤساء دول وملوك آخرين أكدوا حضورهم جانبا من ألعاب أثينا، وسيقود الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش وفد بلاده إلى الأولمبياد.

وقال السفير اليوناني في حديث خاص بالجزيرة نت إن الهيئة اليونانية لتنظيم الألعاب خصصت موقعا متميزا لإقامة ضيوفها من الرؤساء والملوك، في يخوت وبواخر سياحية فاخرة في عرض البحر قبالة المدن اليونانية التي تحتضن الألعاب، تحت حراسة مشددة بحرية وجوية طيلة إقامتهم في اليونان بمناسبة الألعاب الأولمبية.

وأكد أن أثينا وضعت مخططا أمنيا عملاقا بمناسبة احتضانها الألعاب الأولمبية، حيث جندت الحكومة اليونانية ما يزيد عن 50 ألفا من عناصر الشرطة والجيش وحرس الشواطئ وفرق المطافئ والحرس الخاص لضمان الأمن في الملاعب والمواقع الرياضية التي تحتضن المنافسات، إلى جانب القرية الأولمبية.

واستعانت الحكومة في المهمة الأمنية بما يقارب 4 آلاف متطوع من اليونانيين، وغيرهم من الشباب القادم من مختلف دول العالم، للمساعدة في الحفاظ على الأمن في منافسات الألعاب الأولمبية.

وأوضح السفير أن أثينا استعانت في إعداد مخطط للأولمبياد وتنفيذه ميدانيا بأربعة دول أوروبية وفرت لها الخبراء المتخصصين في تسيير مثل هذا الحدث العالمي.

ميزانية واستثمارات
وأكد أن أثينا تملك التجربة والإمكانات العلمية والتقنية للسيطرة على الوضع أمام الضغط الذي يفرضه تنظيم الألعاب الأولمبية مستخدمة مي
زانية تعادل مليار يورو، أي ثلاث أضعاف الميزانية التي خصصتها أستراليا لحماية ألعاب سيدني الأخيرة.

وبلغت الاستثمارات في اليونان لتحضير الألعاب الأولمبية واحتضانها في أحسن الظروف -حسب ما أكده السفير نيوناكيس- 6 آلاف مليون يورو، ألفان منها خصصت للتنظيم وحده، بينما ذهبت 4 آلاف مليون يورو لتجديد البنى التحتية وبناء منشآت رياضية جديدة.

وتم تعزيز وسائل النقل ومرافق الاستقبال، حيث تم بناء طرق سريعة وموانئ جديدة وخطوط ترامواي وفنادق بمناسبة الألعاب الأولمبية، لاستيعاب الوفود الرياضية والجماهير العريضة من أنصار المنتخبات المشاركة وهواة الألعاب الأولمبية من كل العالم.

ستتم المباريات في 53 موقعا رياضيا تم إعدادها (رويترز)
وتم اختيار 53 موقعا أولمبيا في المدن اليونانية قرب العاصمة أثينا لاحتضان المنافسات في 28 نوعا من الرياضات الرسمية، و72 موقعا لتدريب المنتخبات والرياضيين المشاركين الذين يبلغ عددهم 10500 رياضي. في حين يبلغ الرسميون 5500.

وتشارك في ألعاب أثينا 202 هيئة رياضية دولية مقابل 199 حضرت في ألعاب سيدني الأخيرة، ويغطي الألعاب الأولمبية 21500 صحفي معتمد من مختلف وسائل الإعلام الدولية.

وتتوقع الهيئة المنظمة أن يتابع الألعاب الأولمبية 4 مليارات مشاهد في العالم بفضل التغطية الإعلامية القياسية للقنوات التلفزيونية الفضائية منها والأرضية. أما الجمهور الذي يتنقل إلى اليونان لمتابعة الألعاب فيقدر بـ5.3 ملايين شخص قطعوا تذاكر دخول الملاعب.

ويتوقع أن تستقبل اليونان في فترة الألعاب قرابة 20 مليون زائر بينهم 14 مليون من السياح الذين تعودوا زيارة البلد في هذه الفترة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة