ارتياح أميركي لحظر زراعة الخشخاش في أفغانستان   
الخميس 4/11/1422 هـ - الموافق 17/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نبات الخشخاش المعروف بالقنب الهندي (أرشيف)
رحبت الولايات المتحدة بقرار الحكومة الأفغانية الانتقالية حظر زراعة الخشخاش والاتجار بالأفيون وجميع مشتقاته في إطار حملة مكافحة المخدرات التي كانت قد بدأتها حركة طالبان عام 2000.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية فيليب ريكر "نحن ننتظر بفارغ الصبر بدء تعاون وثيق مع السلطة الانتقالية والمجتمع الدولي لمساعدة أفغانستان على الوفاء بالتزاماتها الدولية في مجال مكافحة المخدرات".

وكان تلفزيون كابل أفاد أن الحكومة الأفغانية طلبت من السلطات الإقليمية في الولايات الأفغانية التحرك بشكل سريع لمنع زراعة الخشخاش الذي يصنع منه الأفيون.

ونقل التلفزيون عن رئاسة الحكومة الانتقالية قولها إن أي مخالف لهذا القرار "سيعامل كمجرم" وإن السلطات الأفغانية ستطلب مساعدة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي لإيجاد زراعات بديلة والعمل على تطوير الزراعات التقليدية.

وكانت حركة طالبان عملت على القضاء على زراعة الخشخاش لكن مناطق عدة جنوب وجنوب شرق البلاد استأنفت زراعة الخشخاش في أكتوبر/تشرين الأول ونوفمبر/تشرين الثاني الماضيين مستفيدة من الفوضى التي نجمت عن العمليات العسكرية الأخيرة في أفغانستان.

وتعد زراعة الخشخاش نشاطا مربحا في أفغانستان التي تعاني من تدهور شديد في الأوضاع الاقتصادية, وهناك منافذ لإيصال المخدرات إلى الأسواق الغربية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة