فيينا تحتضن أول تمثال لجيفارا في أوروبا   
السبت 1429/10/12 هـ - الموافق 11/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:25 (مكة المكرمة)، 21:25 (غرينتش)
 
أزاحت العاصمة النمساوية فيينا الستار عن أول تمثال نصفي في أوروبا للثوري الأرجنتيني إرنستو شي جيفارا، لكن الأحزاب اليمينية قالت إنه يجب ألا يكرم "قاتل" بهذه الطريقة.

وقال عمدة فيينا ميخائيل هويبل الذي ينتمي إلى الحزب الاشتراكي الديمقراطي إن التمثال النصفي البرونزي الذي يبلغ طوله 70 سنتيمترا يعد مثالا على عزم فيينا على استئصال الفقر.

وأضاف هويبل "إن وصف جيفارا بالقاتل هو وصف غير صحيح. لقد كان إنسانا".

وانتقد حزب الشعب النمساوي المحافظ وحزب الحرية اليميني التمثال النصفي الذي قامت بنحته الفنانة جيردا فاسيل. وأقيم التمثال في حديقة بالقرب من مقر الأمم المتحدة في فيينا أمس الخميس.
 
وقال السياسي المحافظ نوربرت والتر "في اعتقادي أن هويبل يمكن أن ينام مرتديا ملابس النوم الخاصة بجيفارا، لكنني أعتقد أنه ليس من اللائق أن ينفق أموالا عامة على هذا التمثال النصفي".

يذكر أن جيفارا الأرجنتيني المولد يعد من الشخصيات المهمة في الثورة الكوبية خلال فترة الخمسينيات من القرن الماضي، وقد أعدمه الجنود البوليفيون عام 1967.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة