كيف نتعامل مع مريض الصرع؟‬   
الثلاثاء 21/3/1435 هـ - الموافق 21/1/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:31 (مكة المكرمة)، 12:31 (غرينتش)
استمرار نوبة الصرع لأكثر من خمس دقائق يستدعي استدعاء طبيب طوارئ على الفور (الألمانية)
يشعر الكثيرون بالرعب والفزع عند إصابة مريض الصرع من أقاربهم أو زملائهم في العمل بنوبة مفاجئة ولا يعرفون سبيلا للتعامل مع ذلك. وأكد اختصاصي علاج الصرع الألماني كلاوس غوكه أن التحلي بالهدوء يمثل أول خطوة في التعامل السليم مع مريض الصرع.‬
‫       ‬
وأضاف غوكه -وهو عضو الجمعية الألمانية لعلاج الصرع بالعاصمة برلين- أنه ينبغي على الأشخاص المحيطين بمريض الصرع أثناء إصابته بالنوبة إبعاد جميع الأشياء التي يمكن أن يصطدم بها في هذا الوقت والتي قد تؤدي إلى إصابته بجروح، كالمقاعد مثلا أو المنضدة أو المكتب أو أي أجهزة كالتلفاز أو الحاسوب أو الطابعة إذا ما حدث ذلك في مكان العمل مثلا.‬
‫       ‬
ولحماية رأس المريض بصفة خاصة أثناء إصابته بنوبة الصرع، أوصى اختصاصي علاج الصرع غوكه بوضع أي شيء ناعم تحته كوسادة صغيرة أو معطف.‬
‫       ‬
وأكد غوكه خطأ الاعتقاد الشائع بضرورة وضع قطعة قماش داخل فم مريض الصرع أثناء إصابته بالنوبة كي لا يقوم بعض لسانه في هذا الوقت، معللا ذلك بأن اللسان يتراجع من تلقاء نفسه أثناء الإصابة بالنوبة إلى الخلف، وبالتالي ليس هناك أي داعٍ لأن يحاول الأشخاص المحيطون بالمريض اتباع هذه الطريقة.‬
‫       ‬
وأوضح اختصاصي علاج الصرع أنه عادة ما تستغرق نوبة الصرع مدة تتراوح بين ثلاث وخمس دقائق، لافتا إلى أنه ينبغي أن يعرف الأشخاص المحيطون بالمصاب أنه ليس بإمكانهم إيقاف النوبة مطلقا.‬
‫       ‬
ويشدد فرانك بيرغمان -عضو الرابطة الألمانية لأطباء الأعصاب بمدينة كريفيلد- على ضرورة  استدعاء طبيب طوارئ على الفور إذا استمرت نوبة الصرع لمدة تزيد على خمس دقائق، وإلا قد تتعرض حياة المريض للخطر.‬
‫       ‬
وأضاف بيرغمان أن هذا الأمر يسري أيضا إذا ما ظل المريض في وعيه وأصيب في الوقت ذاته بنوبات صرع متتالية، أو إذا فقد وعيه لمدة تزيد على عشرين دقيقة، إذ يمكن أن تتسبب مثل هذه النوبات في حدوث اضطرابات بوظائف الجسم المهمة للبقاء على قيد الحياة كعملية التنفس مثلا أو ضغط الدم.‬

والصرع هو أكثر الأمراض المستديمة شيوعا التي تصيب الجهاز العصبي المركزي، وهو عبارة عن اختلال عصبي ينتج عن اضطراب الإشارات الكهربائية في خلايا المخ.‬

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة