فلسطينيات يخترعن عصا ليزر للأكفاء   
الخميس 16/5/1431 هـ - الموافق 29/4/2010 م (آخر تحديث) الساعة 17:41 (مكة المكرمة)، 14:41 (غرينتش)

نجحت ثلاث فتيات فلسطينيات في تطوير عصا إلكترونية للمكفوفين تصدر أصواتا لدى اعتراضها الحواجز أو الحفر، مما مكن الفتيات من الفوز برحلة إلى معرض علمي يقام في كاليفورنيا.

وحسب الموقع الإلكتروني لمحطة سي بي سي نيوز الكندية فإن أسيل أبو ليل (14 عاما) تمكنت مع زميلتيها من تصميم عصا تعمل بأشعة الليزر كمشروع علمي في مدرستها، حيث جمعن القطع الإلكترونية اللازمة من مختلف متاجر الضفة الغربية ليخرجن بعصا تضم جهازين للاستشعار، الأول للكشف عن الحواجز والثاني عن الحفر.

ورغم أن العصي الإلكترونية تعود إلى سبعينيات القرن الماضي، فإن الجديد في هذه العصا أنها تكشف عن الحفر، وهو ما لم يتم اختراعه في السابق.

وقد وصف المتحدث باسم وكالة الأمم المتحدة الفتيات بأنهن "ألبرت أينشتاين الغد".

يذكر أن الفتيات الثلاث هن أولى الفلسطينيات اللاتي سيشاركن في مثل هذا الحدث العلمي في كاليفورنيا حيث يجتمع طلاب المدارس من أكثر من خمسين دولة للمنافسة على الجائزة البالغة 75 ألف دولار.

وتقول أسيل التي كانت تراقب ذويها من المكفوفين وهم يحاولون أن يشقوا طريقهم باستخدام العصي العادية في مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية، إن "هذا المشروع في غاية الأهمية لأنه يعود بالفائدة على المكفوفين".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة