مقتل عشرة من جيش المهدي في تجدد الاشتباكات   
الاثنين 1429/4/29 هـ - الموافق 5/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:56 (مكة المكرمة)، 12:56 (غرينتش)
القوات الأميركية والعراقية تنفذ عملية واسعة ضد جيش المهدي (الأوروبية-أرشيف) 

قتل عشرة أشخاص على الأقل وأصيب أكثر من أربعين آخرين في قصف جوي واشتباكات في مدينة الصدر وحي المنصور بين قوات أميركية وعراقية وعناصر من جيش المهدي.

وقال بيان للجيش الأميركي إن ستة من عناصر جيش المهدي قتلوا في اشتباكات وقعت بين منتصف ليل الأحد والساعة الثامنة من صباح الاثنين بالتوقيت المحلي في مدينة الصدر معقل التيار الصدري شرق العاصمة بغداد.

وأكدت مصادر طبية في مستشفى الصدر العام والإمام علي تسلم ست جثث و41 جريحا بينهم نساء وأطفال. وأفاد مصدر عسكري عن تضرر مدرسة خولة بنت الأزور الإعدادية للبنات.

وأشار البيان إلى مقتل أربعة من عناصر جيش المهدي في اشتباكات وقعت في حي المنصور غرب بغداد.

وتشن القوات العراقية والأميركية عملية عسكرية واسعة ضد جيش المهدي الذي يتزعمه مقتدى الصدر منذ نهاية مارس/ آذار الماضي، أسفرت عن سقوط أكثر من تسعمائة قتيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة