العمال البريطاني يمنع ترشح نواب   
السبت 1430/5/22 هـ - الموافق 16/5/2009 م (آخر تحديث) الساعة 14:03 (مكة المكرمة)، 11:03 (غرينتش)

براون أمهل الوزراء إلى مساء الاثنين للكشف عن تفاصيل نفقاتهم البرلمانية (رويترز)

كشفت مصادر صحفية بريطانية عن اقتراح لحزب العمال يقضي بمنع ترشح أي نائب بالانتخابات العامة المقبلة إذا ما ثبت تورطه بفضيحة النفقات البرلمانية، في محاولة يائسة للحزب لتجاوز أزمة دستورية تعصف بالبرلمان.

وتوقعت صحيفة ذي غارديان أن يتم الإعلان عن هذا الاقتراح الأسبوع المقبل من قبل المجلس التنفيذي الوطني للعمال، في خطوة توحي بالسخط العميق الذي ينتاب الناخبين إزاء هذه الفضيحة البرلمانية المتفاقمة.

وأشارت إلى أن رئيس الحكومة غوردون براون منح الوزراء مساء الاثنين موعدا نهائيا لتقديم تفاصيل حول النفقات خلال السنوات الخمس الماضية، ليقوم البرلمان بنشرها.

وسيُعلن منع ترشح أي نائب بعد إقرار المفوض البرلماني للمعايير، بأن ذلك النائب مذنب في فضيحة النفقات.

ولكن براون سيرفض بمقابلة تلفزيونية تبث غدا اقتراحا من قبل اليسار يقضي بخضوع النواب لعملية انتخابية جديدة حتى يتأكد الشعب أن جميع المرشحين هم المناسبون، وهو ما اعتبره مسؤولون عماليون بأنه "خطوة غير منصفة".

وفي خطوة اعتبرتها الصحيفة دليلا على تفاقم المسألة بدت معالمها باستقالة أحد الوزراء وعلى استياء الرأي العام، أعلنت شرطة سكوتلاند يارد وجهاز القضاء الملكي تشكيل لجنة للنظر بمزاعم حول خرق النواب للقانون بالنفقات البرلمانية.

وقالت الشرطة إنها شرعت في ذلك بسبب ما تلقته من عدد كبير من شكاوى المواطنين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة