الشيشان يشن حملة على الكحول والمخدرات   
الجمعة 1426/12/21 هـ - الموافق 20/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 17:22 (مكة المكرمة)، 14:22 (غرينتش)

الزعيم الشيشاني رمضان قديروف(رويترز-أرشيف)
ذكرت صحيفة ذي غارديان البريطانية أن حكومة الشيشان أطلقت حملة قوية لمكافحة الكحول والمخدرات في البلاد حفاظا على الطابع الإسلامي فيها، حيث أقدمت على تدمير أكثر من ثلاثة ملايين قنينة من الكحول في غضون الثلاثة أيام الماضية، وفقا لمصادر وزارة الداخلية.

ونقلت الصحيفة عن الزعيم الشيشاني رمضان قديروف الذي تعهد بتسريح أي شرطي يضبط ثملا- في حديثه لوكالة أسوشيتدبرس قوله "لا يوجد دين في العالم يسمح بالمخدرات خاصة الإسلام، ويجب أن نتذكر أن المدمن على المخدرات يصبح هدفا سهلا للتجنيد الإرهابي".

يذكر أن قديروف هو أول نائب رئيس وزراء للجمهورية يدير جيشا خاصا، وقد أصبح قائدا عقب اغتيال والده الرئيس أحمد قديروف في مايو/ أيار 2004.

ونسبت الصحيفة إلى المتحدث باسم وزارة الداخلية قوله إنهم استخدموا شعارا مفاده أن "شراء المخدرات يمول الإرهاب"، كما سبق أن استخدم هذا الشعار في أميركا عقب أحداث 11 سبتبمر/ أيلول.

وذكرت الصحيفة أن قديروف منع أخيرا آلات القمار ووقف إلى جانب تعدد الزوجات لتحسين معدلات المواليد في البلاد، كما أنه كشف عن خطط تهدف إلى تشييد أكبر مسجد في أوروبا، غير أن حماسه قد يثير جدلا لا سيما أن مبادئه ينظر إليها على أنها تشبه تلك التي يعتنقها من أسمتهم الإسلاميين الانفصاليين الذين تلاحقهم أجهزة الشرطة نيابة عن موسكو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة