الدوحة ولندن تتفقان على التعاون في حل الأزمة المالية   
الاثنين 5/11/1429 هـ - الموافق 3/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:39 (مكة المكرمة)، 21:39 (غرينتش)
الشيخ حمد بن جاسم (يمين) وبراون أعلنا شراكة بين المملكة المتحدة وقطر (الفرنسية)


حسين جلعاد-الدوحة
 
أكدت قطر وبريطانيا أهمية التعاون والسعي لحل الأزمة المالية العالمية وشدد الجانبان على ضرورة وضع إستراتيجية مشتركة للتعامل مع هذه الأزمة. جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده في الدوحة رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني ورئيس الوزراء البريطاني غوردون براون الذي وصل الدوحة في ثانية محطاته الخليجية.

وقال رئيس الوزراء القطري إن العلاقات القطرية البريطانية قديمة ولكنها في الأشهر الأخيرة شهدت تطورات كثيرة. وأضاف "تدارسنا الأزمة المالية العالمية وكيفية التغلب عليها. وأحيي موقف براون والحكمة التي تحلى بها في تعامله مع الأزمة الحالية".
 
وأكد حمد بن جاسم أن بلاده متفقة مع بريطانيا وأي دول أخرى في التعاون على وضع إستراتيجية للتعامل مع هذه الأزمة.

وأعلن في المؤتمر الصحفي شراكة بين المملكة المتحدة وقطر حيث جرى إنشاء صندوق بقيمة 250 مليون جنيه للاستثمار في مجال الطاقة. وجرت في مستهل المؤتمر الصحفي مراسم التوقيع على اتفاقية شراكة إستراتيجية بين جهاز قطر للاستثمار والمملكة المتحدة للاستثمار في تقنيات الطاقة النظيفة.

وأكد براون أنه من خلال التعاون الدولي يمكن حل المشكلات وقال "أيا كانت أسباب هذه الأزمة فإن المهم الآن هو حل الأزمة. ومن المهم أن نتوصل إلى اتفاق مشترك ونمضي به قدما على المسرح الدولي".

وردا على سؤال حول ما إذا كانت دول الخليج هي المسؤولة عن حل أزمة البلدان الغربية، قال رئيس الوزراء القطري "أعتقد أن هناك سوء فهم في النظر إلى المسألة من هذه الزاوية"، وأوضح أنه لا أحد يسعى إلى المساعدة بل السعي إلى التعاون.

وأضاف "ينبغي أن نعمل سويا، نحن نستخدم كلمة التعاون أي نفيد ونستفيد". وأكد أن بلاده تساعد دول الجوار والدول الأخرى.

وتعليقا على تقلبات أسعار النفط قال براون إن تجربة السنوات العشر الأخيرة أكدت الحاجة إلى وجود سوق مستقرة. وقال رئيس الوزراء القطري "نتمنى وجود سعر ثابت للنفط، لكن هذه الأسعار تسير وفق آلية السوق".
 
وأكد ضرورة التفكير في وجود أسعار نفط "عملية وقابلة للتطبيق من قبل جميع الأطراف"، وأضاف أنه من المهم الاستثمار في هذا القطاع عبر زيادة عادلة للطرفين المنتج والمستهلك.

وثمن براون المبادرة العربية التي تستضيفها قطر بخصوص حل أزمة دارفور وقال إن بلاده ستفعل ما بوسعها لإنجاح تلك المبادرة. وأكد رئيس الوزراء القطري بدوره تثمين الدور البريطاني بهذا الخصوص وقال إن هناك تعاونا واتفاقا بين الطرفين حول أزمة دارفور.

يذكر أن جولة رئيس الوزراء البريطاني تشمل السعودية وقطر والإمارات، وهي تأتي قبل عقد قمة لزعماء دول العالم بواشنطن منتصف الشهر الجاري.

ويقود براون جهود دعم صندوق تابع لصندوق النقد الدولي تبلغ احتياطياته 250 مليار دولار هدفه منع انتشار الأزمة الاقتصادية العالمية.
 
وأوضح براون أن الدول المصدرة للنفط التي حققت عائدات تجاوزت تريليون دولار من ارتفاع أسعار النفط في السنوات الأخيرة، في موقف يمكنها من المساهمة في دعم الصندوق. لكن براون لم يحدد المبلغ الإضافي الذي يحتاجه الصندوق من الدول الغنية بموارد النفط في الشرق الوسط.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة