صالح يدعو قادة الحزب الاشتراكي في المنفى للعودة   
الخميس 1428/11/20 هـ - الموافق 29/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 16:02 (مكة المكرمة)، 13:02 (غرينتش)
صالح يستثني المتورطين في القتل من دعوة العودة (الجزيرة-أرشيف) 
 
دعا الرئيس اليمني علي عبد الله صالح  اليوم الخميس قادة الحزب الاشتراكي اليمني المقيمين في المنفى إلى العودة للبلاد، كما أمر بالإفراج عن المعتقلين الذين شاركوا في التحركات الاحتجاجية للمتقاعدين العسكريين والمدنيين في جنوبي اليمن وشرقيه.
  
وقال صالح في كلمة ألقاها في عدن بمناسية العيد الـ44 لجلاء الاحتلال البريطاني عن بلاده "ندعو كافة الرموز الوطنية في الخارج إلى العودة إلى الوطن كما عادت بينظير بوتو ونواز شريف إلى باكستان".
 
واستثنى الرئيس اليمني "الملطخة أيديهم بالدماء" من دعوة العودة إلى اليمن لكنه لم يذكر أحدا بالاسم.
 
وأمر صالح في خطابه السلطات بالإفراج عن جميع المعتقلين الذين تم اعتقالهم خلال الاحتجاجات والاعتصامات السلمية التي أقامتها جمعيات المتقاعدين العسكريين والمدنيين في عدد من مدن جنوبي اليمن وشرقيه في الأشهر الستة الماضية.
 
البيض والعطاس
وقال مصدر من قيادة حزب المؤتمر الشعبي العام الحاكم إن دعوة الرئيس اليمني قادة الحزب الاشتراكي للعودة موجهة بشكل أساسي إلى علي سالم البيض نائب الرئيس اليمني السابق ورئيس الوزراء السابق حيدر العطاس اللذين غادرا اليمن في 1994.
 
إلا أن الدعوة بحسب المصدر لا تشمل الرئيس الجنوبي السابق علي ناصر محمد المقيم في سوريا والذي تتهمه السلطات بالوقوف وراء الحركات الاحتجاجية السلمية التي شهدها اليمن في الأشهر الأخيرة.

وتأتي هذه الدعوة وهذه الإجراءات ضمن محاولات النظام تحقيق مصالحة في المحافظات الجنوبية والشرقية وإدارة حوار سياسي مع قوى المعارضة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة