السودان: الجيش الشعبي يحتجز موظفي صحة محليين   
السبت 10/1/1423 هـ - الموافق 23/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

احتجز الجيش الشعبي لتحرير السودان 11 شخصا من موظفي الصحة المحليين أثناء مشاركتهم في حملة للتطعيم ضد شلل الأطفال يوم الأربعاء -قبل أن يطلق سراحهم بعد ذلك- في قرية قرب مدينة ملكال بأعالي النيل الواقعة على بعد 800 كلم إلى الجنوب من الخرطوم.

وقال مسؤول التطعيم في وزارة الصحة السودانية أحمد الطيب إن مفاوضات مع متمردي الجيش الشعبي أسفرت عن إطلاق سراح ثمانية منهم يوم الجمعة الماضي في حين أطلق سراح الثلاثة الآخرين اليوم.

وقال متحدث باسم الحركة الشعبية الجناح السياسي للجيش الشعبي في تصريحات بهذا الخصوص في نيروبي بكينيا إنه لا يعلم شيئا عن الاتهامات الحكومية. وأعلن مفوض العون الإنساني السوداني سلاف الدين صالح في تصريحات صحفية أن المتمردين أساؤوا للمعتقلين وسلبوا ممتلكاتهم.

تأتي هذه الاعتقالات رغم اتفاق الحكومة والمتمردين بالسماح للعاملين في المجال الإنساني -بما في ذلك فرق التطعيم- بالعمل دون معوقات في المناطق التي تحت سيطرتهم. وقد أثير تطعيم الأطفال من قبل المنظمات الإنسانية التي نددت في السابق بالعراقيل في وجه هذه العملية في السنوات الماضية.

وتعززت التكهنات بالتقدم في تسوية سلمية في جنوب السودان بعد أن وقعت الحكومة مع المتمردون مؤخرا وقفا لإطلاق النار في جبال النوبة في الوسط الغربي. ويقاتل متمردو جنوب السودان من أجل الحصول على حكم ذاتي في الجنوب منذ عام 1983.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة